وطنــي

عنابة: 80 شخصا يغادرون الحجر الصحي بفندق الريم الجميل

الجزائر/سارة.ب

غادر صباح اليوم الأربعاء، 80 مواطنا بولاية عنابة مركزا للحجر الصحي سالمين بعد أن أمضوا فترة 14 يوما تحت المراقبة الطبية ولم تظهر على أي منهم أي أعراض للإصابة بفيروس كورونا، حسبما علم.

وحسب مصادر مطلعة، فقد تم وضع هؤلاء الجزائريين وغالبيتهم من ولاية عنابة في الحجر الصحي في فندق “الريم الجميل” التابع لوزارة السياحة، مباشرة عند دخولهم لولاية عنابة.

وكان في توديع المغادرين، إطارات من قطاع السياحة ومسؤولين محليين من ولاية عنابة وأفراد من مصالد ال؟أمن الوطني والدرك الوطني والحماية المدنية.

من جانبهم، عبر المواطنون المغادرون من الفندق عن شكرهم للقائمين على الفندق والمسؤولين في وزارة السياحة على الظروف الصحية وشروط الراحة التي وفرت لهم، خلال قضائهم فترة الحجر الصحي.

للتذكير، جنّدت وزارة السياحة كل طاقاتها وإمكانياتها الفندقية عبر مختلف مناطق الوطن لاستقبال آلاف المواطنين الوافدين من الخارج، مؤكدة مواصلة تجندها إلى غاية نهاية أزمة فيروس كورونا في الجزائر، وهذا ما ظهر من خلال تجنيدها لغرف الصّناعة التّقليدية والحرف على مستوى عدّة ولايات قصد المساهمة في أشغال انتاجية تتعلّق بتوفير منتجات الوقاية لتقليص العجز المسجل في السوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق