صحة ومجتمع

والي باتنة يستعين بالقوة العمومية لفرض ارتداء الكمامات

الجزائر/أسماء.ب

قرر والي ولاية باتنة توفيق مزهود، الاستعانة بالقوة العمومية لفرض التدابير التكميلية التي أقرتها السلطات العليا والمتعلقة بالوقاية من انتشار وباء فيروس كورونا ومكافحته.

حيث تقرر تمديد ساعات الحجر الجزئي خلال يومي العيد من الساعة الواحدة زوالا الى غاية السابعة صباحا، مع تعليق سير جميع المركبات والدراجات النارية داخل الولاية.

وإجبارية وضع الكمامات في الطرق، والأماكن العمومية، وأماكن العمل، وكذا في الفضاءات المفتوحة أو المغلقة التي تستقبل الجمهور، لاسيما المؤسسات والإدارات العمومية، والمرافق العمومية، ومؤسسات تقديم الخدمات، والأماكن التجارية.

بالاضافة إلى إلزام كل إدارة ومؤسـسة تستقبل الجمهور، وكل شخص يمارس نشاطا تجاريا أو يقدم خدمات بأي شكل من الأشكال بارتداء القناع الواقي وفرض احترامه، وإلزام الأعوان العموميين بالسهر على فرض التقييد الصارم بإجراء ارتداء الكمامات.

الاستعانة بالقوة العمومية لفرض هذه الإجراءات وأي مخالفة تضع صاحبها تحت طائلة قانون العقوبات.

كما دعت مصالح الولاية المواطنين إلى التجند والإلتزام بهذه الإجراءات، وتغليب روح التضامن والتآخي، وتؤكد تكفلها بتوزيع كمامات على العائلات والأشخاص المحتاجة والغير قادرة على اقتنائها أو تصنيعها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق