صحة ومجتمع

بن بوزيد: لن يتم إقتناء أي لقاح غير مجرب ومصادق عليه من منظمة الصحة

الجزائر/أسماء.ب

أوضح وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، عبد الرحمان بن بوزيد، أن الفرق التفتيشية الموفدة إلى مختلف المستشفيات ليست من أجل العقاب وإنما للإطلاع على الوضع الحالي للمستشفيات والنقائص التي تعاني منها.

وأشار الوزير في حوار مع موقع التلفزيون الجزائري، إلى نقص الخدمات على مستوى بعض المستشفيات خصوصا أقسام الجراحة، وذلك بعد تركيزها على استقبال المرضى المصابين بكورونا.

وقال الوزير أنه في حال وجود تجاوزات خطيرة ولا يمكن إصلاحها من قبل مسؤولين في الصحة ستكون هناك إجراءات ستتخذ ضدهم.

كما كشف المسؤول الأول عن القطاع، عن تسجيل استقرار فيما يخص الحالة الوبائية في الجزائر، سواء من ناحية الوفيات أو الإصابات، وهو الوضع الذي يدفع للاطمئنان النسبي حسبه في حال المقارنة بين عدد المصابين وعدد سكان الجزائر الذي يبلغ عددهم 44 مليون جزائري.

وفيما يخص اللقاح، أكد الوزير أنه لن يتم اقتناء أي لقاح غير مجرب ومصادق عليه من طرف منظمة الصحة العالمية، وقبل التأكد من أنه ليس لديه أعراض جانبية، مشيرا إلى أن معهد باستور قام بعدة اتصالات مع عدد من الجهات في هذا الخصوص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق