أمـن وعـدالة

أمن أم البواقي يكشف ورشة سرية لصناعة الذخيرة الحية ويحجز مواد حساسة لصناعة المتفجرات

الجزائر/سارة.ب

تمكن عناصر الشرطة بفرقة قمع الإجرام بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية أم البواقي في عملية أمنية نوعية من الكشف عن ورشة سرية لصناعة الذخيرة الحية دون ترخيص وحجز مواد حساسة لصناعة المتفجرات مع توقيف شخص مشتبه فيه في القضية .

وحسب بيان لذات الماصلح، فتعود حيثيات القضية الى تاريخ 2020.09.22 أثناء عملية مراقبة دورية للمركبات على مستوى احدى النقاط الأمنية أين تم توقيف مركبة عثر بداخلها على عتاد يدوي لصناعة الخراطيش وكذا 32 كرية من معدن الرصاص و قطع اخرى من نفس المعدن ، ليتم توقيف المشتبه فيه وتحويلة الى مقر أمن الولائية وفتح تحقيق في القضية.

بعد اتخاذ كافة الاجراءات القانونية تم تفتيش مسكن يستغله المشتبه فيه كورشة سرية لصناعة الذخيرة الحية ، أين تم حجز :- صفيحتين من مادة الرصاص مذاب وزنها 390 غرام .- كمية من مادة البارود يقدر وزنها بـ 16.18 غرام .- عتاد و أداوت لصناعة الذخيرة الحية ( 69 مغلاق خراطيش على شكل أسطواني ، آلة يدوية لنزع الكبسولات المستعملة ، آلة ضغط لصناعة كويرات الرصاص ، مكيالين خاصين بكيل كويرات الرصاص، مقبضين خشبين يستعملان لرص و ضغط مادة البارود، مثبت خراطيش ).

بالاضافة إلى 1460 غرام من مادة الرصاص على شكل كويرات متوسطة الحجم.- 13.460 كلغ من مادة الرصاص على شكل كويرات صغيرة الحجم .- 09 خراطيش مملوءة عيار 16 .- 110 كبسولة خراطيش مستعملة .- 219 خرطوشة فارغة عيار 16 .- منظار ميداني .- مقبض خشبي لسلاح ناري.

كما تم حجز خلال العملية سلاح ناري من الصنف الخامس (بندقية صيد) .المشتبه فيه انجز ضده ملف جزائي عن قضية إنشاء ورشة سرية لصناعة الذخيرة الحية دون ترخيص من السلطات المؤهلة قانونا ، حيازة مواد حساسة لصناعة المتفجرات دون ترخيص ، حيازة سلاح ناري من الصنف الخامس (بندقية صيد) دون ترخيص قدم بموجبه أمام الجهات القضائية أمس الخميس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق