الرئيسية / أحدث الأخبــار / كتابة الدولة الأمريكية تثني على جهود الجزائر في مكافحة الإتجار بالبشر
الاتجار بالبشر

كتابة الدولة الأمريكية تثني على جهود الجزائر في مكافحة الإتجار بالبشر

تحسن ترتيب الجزائر في التقرير السنوي للإتجار بالبشر الذي تعده كتابة الدولة الأمريكية، حيث من الصنف الثالث إلى الصنف الثاني.

وأشار تقرير سنة 2017 الصادر عن كتابة الدولة الأمريكية حول الاتجار بالأشخاص إلى أن “الحكومة قد سجلت انجازات مهمة خلال هذه  المدة  إذ تحسن ترتيب الجزائر بانتقالها إلى قائمة المراقبة من الصنف 2″، وتتمثل هذه الانجازات في متابعة 16 مشتبها فيه في عملية الاتجار بالبشر وكذا تحديد هوية 65 ضحية عمل قسري، بالإضافة الى بذل مجهودات معتبرة لتمتثل للمعايير الدنيا في مجال القضاء على الاتجار بالبشر.

وذكر التقرير بما أظهرته الحكومة الجزائرية من إرادة سياسية لمواجهة هذه  المشكلة عن طريق إصدار في سبتمبر المنصرم مرسوم رئاسي لتأسيس لجنة وزارية مشتركة مكلفة بتنسيق النشاطات المرتبطة بالوقاية من الاتجار بالأشخاص ومحاربته و تزويدها بميزانية و عهدة لهذا الغرض، مبرزا الجهود التي تبذلها المديرية العامة للأمن الوطني التي جندت  ستة فرق للشرطة لمكافحة الاتجار بالبشر إضافة إلى 50 فرقة أخرى متخصصة في  مكافحة الجرائم المرتكبة ضد الأطفال.

سارة.خ

أضف تعليقاً