أحدث الأخبــارأمـن وعـدالة

مقرات شرطية جديدة تفتح أبوابها لإنشغالات العاصميين

الجزائر/ سارة.خ

دشن اليوم، اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني مقرات شرطية جديدة بدالي إبراهيم وبن طلحة بالعاصمة، وهذا على هامش زيارة العمل والتفقد التي قادته لمصالح أمن ولاية الجزائر.

واستهل هامل زيارته التي رافقه فيها والي ولاية الجزائر عبد القادر زوخ، وموكب من السلطات المحلية ، العسكرية والمدنية للولاية، ممثلي المجتمع المدني والأسرة الإعلامية، بتدشين المقر الجديد للأمن الحضري الثامن لدالي إبراهيم (الجزائر)، أين قدمت له شروحات حول هذا المرفق الأمني الجديد الذي يتوفر على جميع المستلزمات والوسائل التي تسمح بتقديم أحسن الخدمات وأرقاها للمواطنين والتكفل بانشغالاته، كما دشنة مرفقين للشرطة ببلدية بن طلحة، ويتعلق الأمر بكل من مقر وحدة حفظ النظام بالإضافة لمركز شرطة بحي 1078 مسكن بذات البلدية، حيث سيسمح هذا المرفق الأمني الجديد بضمان التغطية الأمنية على مستوى هذه البلدية التي عرفت خلال السنوات القليلة الماضية توسعا عمرانيا وكثافة سكانية كبيرة.

وحسب بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، أكد اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، “أن هذه المرافق الجديدة التي أصبحت تتوفر عليها المديرية العامة للأمن الوطني، تعد مكسبا هاما لتقديم افضل الخدمات الشرطية والأمنية للمواطن، كما أنها ستتكفل بانشغالات المواطنين، لا سيما على مستوى الجزائر العاصمة، التي  تعرف بكثافة سكانية تتطلب توفير جميع الإمكانات اللازمة، للتكفل النوعي والمستمر بانشغالات المواطنين، في ظل تطبيق قوانين الجمهورية و احترام حقوق الإنسان، خاصة مع إنشاء الأقطاب الحضرية الجديدة، والتي يجب أن تتجلى في حسن الاستقبال والتعامل النوعي مع المواطن على مستوى كل المقرات الأمنية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق