وطنــي

أزمة مياه تدفع بسكان ولاد سلامة لإغلاق مقر بلديتهم

الجزائر/ فوضيل.ع

أغلق مواطنو أولاد سلامة بالبليدة مقر بلديتهم إحتجاجا على قطع المياه بحنفيات منازلهم.

ويعد الإحتجاج الثاني بالبلدية في ظرف عشرة أيام فقط، بعدما شن سكان حي الرميلي قبلها إحتجاجات عارمة بالبلدية ، لطرد عائلات احتلت مدرسة بالمنطقة.

ولا يعتبر مشكل المياه حكرا على سكان بلدية أولاد سلامة بل يمتد الى بلدية أخرى بالبليدة حيث تعاني بلدية بوقرة أيضا من نفس المشكل والذي أصبح بمثابة أزمة لسكان المنطقة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق