أحدث الأخبــاروطنــي

وزارة الداخلية تفصل في إجراءات الترشح للمحليات

الجزائر/ أحلام.ع

أنهت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية الى علم الراغبين في الترشح للإنتخابات المحلية، سحب الوثائق اللازمة لتكوين ملف الترشح، لافتة الى أن الإيداع يتم إبتداء من يوم السبت 23 نوفمبر المقبل على مستوى المصالح المختصة بالولايات المعنية.

وتتمثل الوثائق حسب بلاغ لوزارة الداخلية، في استمارات التصريح بالترشح والمعلومات الشخصية واكتتاب التوقيعات لقوائم المترشحين الأحرار وقوائم المترشحين التي تقدم تحت رعاية حزب أو عدة أحزاب سياسية لا تستوفي الشروط المنصوص عليها في المادة 73 من القانون العضوي رقم 16-10 المؤرخ في 25 غشت 2016 المتعلق بنظام الإنتخابات.

وحسب ذات البلاغ يتم تسليم هذه الوثائق بناء على تقديم ممثل الراغبين في الترشح المخول قانونا رسالة تعلن فيها نية تكوين قائمة مترشحين، ويجب أن يرفق التصريح بالترشح بملف خاص بكل مترشح أساسي ومستخلف مذكور في القائمة يتكون من مستخرج رقم 3 من صحيفة السوابق القضائية، شهادة الجنسية الجزائرية، صورة شمسية، شهادة الميلاد بالنسبة للمترشحين المولودين بالخارج، نسخة من البرنامج الخاص بالحملة الإنتخابية بالنسبة لقوائم المترشحين الأحرار، نسخة من المحضر المعد من قبل رئيس اللجنة الإنتخابية للدائرة الإنتخابية بالنسبة لقوائم المترشحين الأحرار وقوائم المترشحين التي تقدم تحت رعاية حزب أو عدة أحزاب سياسية لا تستوفي الشروط المنصوص عليها في المادة 73 من القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات.

ويلحق بملف الترشح حسب نفس المصدر، شهادة موقعة من طرف مسؤول الحزب في حالة تقديم قائمة المترشحين تحت رعاية حزب سياسي أو موقعة من طرف مسؤولي الأحزاب في حال تقديم قائمة المترشحين تحت رعاية عدة أحزاب سياسية “تحالف”، ويتم إيداع قوائم الترشيحات على مستوى المصالح المختصة في الولاية من طرف المترشح الذي يتصدر القائمة أو إذا تعذر عليه ذلك من طرف المترشح الذي يليه مباشرة في الترتيب مقابل وصل إستلام.

كما أعلمت وزارة الداخلية في ذات البلاغ الراغبين في الترشح بتسليم الوثائق اللازمة لتكوين ملفات الترشح كل أيام الأسبوع من الساعة التاسعة صباحا الى غاية الساعة الرابعة ونصف مساء ما عدا يوم الجمعة، كما تنهي الوزارة الى علم الراغبين في الترشح الى أن أجل ايداع الملفات ينتهي ستين يوما كاملة من تاريخ الإقتراع أي يوم الأحد 24 سبتمبر المقبل منتصف الليل.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق