الرئيسية / أحدث الأخبــار / متصدر قائمة الأرندي لبلدية تبسة.. برنامجنا جعل الولاية نقطة حدودية سياحية بامتياز
08

متصدر قائمة الأرندي لبلدية تبسة.. برنامجنا جعل الولاية نقطة حدودية سياحية بامتياز

الجزائر / حاورته ابتسام.ب

قال متصدر قائمة حزب التجمع الوطني الديمقراطي لبلدية تبسة رضا حفظ الله في حديث مع “المصدر”، بأنهم يحصلون على دعم من الوعاء الإنتخابي لحزب جبهة التحرير الوطني والسر وراء ذلك يكمن في مصداقيتهم، لافتا إلى أن برنامجهم الإنتخابي لمحليات 2017 يرتكز حول الوجه الجمالي لولاية تبسة كونها نقطة حدودية يجب أن تمثل السياحة الجزائرية أحسن تمثيل.

كل المعطيات الميدانية توحي أنكم تحوزون على أغلبية مقاعد بلدية تبسة ما السر وراء ذلك؟

السر وراء ذلك اننا فئة شابة واطارات جامعية مثقفة نعمل من اجل تحقيق التحاور بين الأفراد وإيصال أفكار بطريقة تجلب المنتخب.

ماهو برنامجكم الانتخابي، وماهي اهم النقاط التي تركزون عليها ؟

النقطة الاساسية هي وجه مدينة تبسة، فتاريخيا تبسة كانت منطقة رومانية وكانت تعرف بنظافة شوارعها ولكن في الآونة الاخيرة هناك إهمال في القطاع لذلك نحن نعمل على اعادة بريق المدينة فالنظافة قبل كل شيء لأنها بوابة حدودية ونحن أولى من يعطي صورة للجزائر من الجانب السياحي خاصة في الموسم الصيفي.

في حالة انتخابكم ماهي الإضافة التي ستقدمونها ؟

الدخول في أوساط المجتمع المدني، والعمل على اعادة الثقة الى المواطن بالجهات المعنية لأن في الآونة الاخيرة هناك عزوف عن الانتخابات، نحن من يجب أن يكون صوت الشعب ورفيقه الدائم وهو أيضا رفيق لنا في كل الخرجات و الأشغال و ذلكً بتحقيق و خلق مكاتب خاصة بالشعب في المداولات.

معطياتنا تفيد إنكم تحوزون على دعم قطاع واسع من الوعاء الانتخابي للافلان هل تؤكدون المعلومة وما السر من هذا ؟

نعم هناك دعم واسع من الوعاء الانتخابي للافلان والسر وراء ذلك اننا كلنا أبناء تبسة ونحن شخصيات معروفة في الأوساط فيما بيننا والكل يعلم ما نقوم بيه من إنجازات خلال الحملة و ان لنا مصداقية في الامور وهذه كلها اختيارات شخصية للأفراد في الدعم و التعاون من اجل ولاية تبسة.

أضف تعليقاً