أحدث الأخباروطنــي

بوحجة للبرلمانيين: ” صادقوا على قانون المالية واحرصوا على المصالح العليا للدولة الجزائرية”

 الجزائر / كنزة.خ

دعا رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة ، نواب البرلمان، إلى المصادقة على مشروع قانون المالية، بكل حرية ومسؤولية، مع الحرص على المصالح العليا للدولة الجزائرية.

وأكّد، بوحجة، في كلمته قبل الشروع في مناقشة القانون، أنّ قانون مالية 2018، سيتجاوب مع انتظارات المواطنين، خاصة في التعليم والصحة والشغل، من خلال الإجراءات المتخذة، منها عدم المساس بالأجور ورفع التجميد عن المشاريع المتوقفة، والالتزام بالقرار الرئاسي بعدم اللجوء إلى الاستدانة الخارجية والحفاظ على الاستقلالية الاقتصادية والمالية للبلاد.

كما دعا رئيس المجلس، جميع الجزائريين إلى استثمار كل الامكانيات المتاحة، والاستغلال الناجع والأمثل لقدرات الاقتصادية الضخمة، وتحصين المؤهلات المجددة للنموذج التنموي للبلاد، بالإضافة إلى تثمين المشاريع المنجزة والتحكم في نجاعة وفعالية تسير الاستثمارات المبرمجة، تشجيع الشراكة بين القطاعين العام والخاص، تطوير الاقتصاد المعرفي والرقمي، الاستغلال الأمثل للثروة البشرية والنخبة المنتجة للأفكار والإبداع والابتكار، دعم وتحديث إمكانيات الجزائر الهائلة في الصناعة والفلاحة والخدمات لإنتاج الثروة وفرص الشغل، وكذا المساهمة بفعالية في تخفيض مستوى التبعية للمحروقات وتحصين البلاد من تقلبات أسعار النفط. من جهة أخرى، قال رئيس المجلس الشعبي الوطني، أن القانون لم يأت بغرض توجيه النقاش أو التأثير على مواقف وأراء النواب، “وهم الذين يتوفرون على حصانة سياسية وفكرية تمكنهم من إدراك الواعي لمصلحة الوطن والشعب”، مضيفا: “وهذا ما سيبرز، إن شاء الله، خلال الجلسات العامة التي ستكون فضاء حرا وديمقراطيا للنقاش وتبادل الآراء وعرض الانشغالات وإثراء المشروع بأفكار جادة واقتراحات بناءة، والحرص على أن نتولى كنواب الشعب المهمة التشريعية بكل التزام وانضباط وإخلاص، متحصنين بإرادة مشتركة للارتقاء بأداء المؤسسة التي ننتمي إليها”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق