أحدث الأخبــارأمـن وعـدالةدبلـوماسـية

الخبير الأمني “بن جانة” لـ “المصدر” : احتجاجات الحدود قد تسهّل حركة الإرهابيين بين الجزائر وتونس

الجزائر / سارة بوطوطاو

قال الخبير الأمني معمر بن جانة، أنّ الحركة الإحتجاجية التي تشهدها المناطق الحدودية لتونس والجزائر، قد تسهّل حركة الجماعات الإرهابية بين الدولتين، مواصلا: ” إلا أن الجزائر كدولة تعمل على محاربة هذه المجموعات وضغط الجيش الجزائري أدى بهذه المجموعات بالرجوع إلى تونس”.

وأكّد الخبير في اتصال مع “المصدر”، أنّ التعاون الجزائري التونسي في مجال محاربة الإرهاب، لازال قائما لتنظيف المنطقة من الجماعات الإرهابية والحد من ظاهرة التهريب،  مشيرا إلى ضرورة بقاء الجزائر على موقفها الصارم في التحكم و السيطرة على حدودها.

من جهة أخرى، أضاف بن جانة،  أن الحدود الجزائرية تحوي تضاريس صعبة، ومثل باقي المناطق الحدودية تشوب هذه المنطقة الحيوية الرابطة بين البلدين تونس والمغرب،  مشاكل التهريب, تبييض الاموال ,الجريمة المنظمة وانتشار الجماعات الإرهابية ما يشكل عدم استقرار في المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق