أحدث الأخبارإقتصـادحوارات

لخضر بلاط لـ “المصدر” : “نحتفظ بالرّيادة رغم حملات تشويه منتوجاتنا”

حاورته / حكيمة حاج علي

قال لخضر بلاط الرئيس المدير العام لمجمع بلاط، في حوار مع “المصدر” إن مجمعهم تأثر كغيره من المؤسسات الاقتصادية بالوضع الاقتصادي الراهن، خاصة نتيجة منع استيراد اللحوم، إلا أنهم تمكنوا من تجاوز الأزمة من خلال الاعتماد على المواد الأولية المحلية، وبخصوص الحملة الشرسة التي تعرض لها لتشويه سمعة منتوجهم، أكد بلاط أن كل التحاليل التي أجريت على عينات من منتوجاتهم في تلك الفترة أثبتت سلامة هذه الأخيرة وجودتها، كاشفا عن إعادة تهيئة مصنعهم من خلال اعتماد نظام تحليل المخاطر الذي تتوفر عليه كل الصناعات الغذائية على المستوى العالمي.

 

كيف تقيمون آداء بلاط خلال سنة 2017 ؟

احتفظ مجمع بلاط خلال السنة الفارطة بمكانته كرائد في مجال إنتاج المنتوجات اللّحمية المطهية، واستطاع بتوفيق من الله سبحانه وتعالى وبفضل حنكة مسيريه وإطاراته وتجند عماله تحقيق الأهداف المسطرة، سواء كان ذلك في المجال التجاري أو في مجال تطوير هياكله وتجهيزاته وآلاته الإنتاجية.

كيف استطاع “بلاط” المحافظة على توازنه في ظل الوضع الإقتصادي الذي تعرفه البلاد؟

تأثر نشاط المجمع  بالوضع الاقتصادي الذي تعرفه البلاد، خصوصا نتيجة لقرار منع استيراد اللحوم خلال شهر مارس من السنة الفارطة، والتي تعتبر مادة أولية أساسية لإنتاج بعض منتوجاته، ولكن استطاع المحافظة على توازنه  نظرا إلى أن أغلبية المواد الأولية الأساسية لمعظم منتوجاته هي منتجات محلية كالدجاج ونشاء الذرة بصفة خاصة.

تعرضتم لحملة شرسة لتشويه منتوجكم خاصة بعد انتشار الشكاوى بإصابة بعض المواطنين بالتسمم جراء استهلاكه كيف واجهتم الأمر؟

بخصوص حملة التشويه والإتهامات الباطلة التي تعرضت لها علامتنا التجارية خلال سنة 2015، واجهنا الأمر بثقة كبيرة في النفس لأننا متحكمين في جودة وسلامة منتوجاتنا وقدمنا حقائق وبراهين علمية لتبرئة مجمعنا من تلك التهم، حيث أثبت كل التحاليل المجراة على عينات من منتوجاتنا من طرف كل هيئات الدولة، مطابقتها لمواصفات الجودة وخلوها من المكروبات التي تسببت في التسممات الغذائية التي وقعت في تلك الفترة والحمد لله تمكننا من تجاوز تلك الأزمة،  وهنا نستغل هذه الفرصة للتوجه بالشكر الجزيل والامتنان  لمستهلكي منتوجاتنا على الثقة الكبيرة التي نحضى بها لديهم ونعدهم بالعمل دوما على أن تكون نوعية منتوجاتنا في مستوى تطلعاتهم وتستجيب لكل معايير النظافة الصحية والسلامة الغذائية.

 

ما هي مشاريعكم المستقبلية للمحافظة على مكانتكم في السوق؟

المحافظة على مكانتنا في السوق تتأتى بالتجند الدائم للعمل وفقا لمعايير ومواصفات الجودة والسلامة الغذائية، نحن نتعامل مع منتوجات حساسة تستوجب الاحترام التام للشروط الصحية المعمول بها، وفي هذا الإطار فإن أغلب مشاريعنا المستقبلية تعتمد على تطوير منتوجاتنا وتنويعها والبحث على الطرق المثلى لضمان سلامتها، وبالتالي تفادي أي خطر على صحة وسلامة المستهلك، ولهذا الغرض قمنا نهاية هذه السنة بأشغال تهيئة وترميم لمصنعنا باحترام تام لنظام تحليل المخاطر المعتمد في الصناعات الغذائية على المستوى العالمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق