وطنــي

المدية: شباب بني سليمان يحولون شوارعها إلى “لوحات فنية”

الجزائر/ أيمن جواد

لوحات فنية رائعة تلك التي يتفنن في رسمها عدد من شباب بلدية بني سليمان شرق ولاية المدية في مبادرات جماعية إنطلقت من مختلف الأحياء الشعبية، لتعمم تدريجيا على جل الأحياء، وتتحول إلى حدائق خضراء ولوحات بمختلف التصميمات للمسجد الأقصى وشوارع فلسطين والجزائر العاصمة قديما، وغيرها من التصميمات التي تجسد ذلك البعد الروحي والوجداني الذي يتميز به شباب المنطقة.

المبادرة بدأت منذ شهر نوفمبر من السنة الفارطة، وبالتحديد منذ الإنتخابات المحلية التي عرفت إعادة إنتخاب رئيسا جديدا للمجلس الشعبي البلدي، حيث تحولت شوارع المدينة بمجرد تنصيب المجلس الجديد إلى ورشة عمل كبيرة لإعادة تنظيف المدينة، في مبادرة لقيت استحسان أبناء المنطقة، مما جعلهم يشاركون في حملة التنظيف الواسعة، التي أعادت للمنطقة وبفضل تشارك الجميع من مواطنين ومسؤولين بريقها ووجهها الحقيقي الذي إختفى منذ عشرات السنين بسبب الإهمال واللامبالاة من طرف المجالس السابقة.

ولم تتوقف حملة التنظيف هنا، بل ذهب بعض شباب مدينة بني سليمان إلى التفكير في تزيين أزقة وعمارات المدينة، وبدل إنتظار الجماعات المحلية أو شركات النظافة والتزيين للقيام بهذه المهمة، راح ثلة من الشباب يعمل لوحده في تزيين العديد من جدران العمارات، عبر إعادة صباغتها وتصميمها بمختلف الألوان والأشكال الهندسية ذات الأبعاد الدينية والتاريخية.

المبادرة التي قام بها هؤلاء الشباب جعلتهم محل إشادة من طرف كل سكان المنطقة والمسؤولين المحليين، أين فكر البعض في إطلاق مسابقة لأجمل حي بالمدينة، الشيئ الذي جعل المنافسة بين هؤلاء تشتد والفائز الأكبر هي نظافة المدينة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق