أحدث الأخبــاروطنــي

عائلة كاملة تنجوا من مخالب الكلاب المستذئبة بالمنيعة

المنيعة/ طه بلقندوز
إستيقظ سكان المقاطعة الادارية المنتدبة المنيعة بداية الاسبوع الجاري عى وقع جريمة يندى لها الجبين حيث تعرضت عائلة بكاملها لهجوم من قبل قطيع من الكلاب الهائمة بحي اولاد زيد والتي تحمل طباع الذئاب فهذه القطعان كانت خلال العامين المنصرمين وراء جرائم استهداف قطعان من الماشية داخل المنازل لتغير مسارها بشكل كبير نحو استهداف العنصر البشري.
وفي حدود الساعة السابعة صباحا اقدم الطفل الصغير عبد الصمد لشراء مادة الخبز حتى أصبح في لمح البصر تحت رحمة هذه الكلاب ليصرخ طالبا النجدة من والدته التي سارعت الى إنقاذ حياة ابنها من مخالب هذا القطيع لتصبح بدورها فريسة لها ومن ثم لحقت البنت الصغرى بهم في مشهد لم تعرف مدينة المنيعة له مثيلا فما كان من الام الفريسة سوى الصراخ والعويل طالبة النجدة من جيرانها الذين هبوا لنجدتها والمسارعة بها وابنائها الى المؤسسة الاستشفائية محمد شعباني بالمنيعة لتلقي العلاج حيث لا تزال العائلة بكاملها بالمستشفى.
وقد خلفت هذه الواقعة الكبرى صدمة في وسط المواطنين الذين طالبوا السلطات الولائية بغرداية والمحلية بالمنيعة بالمسارعة في القضاء نهائيا على هذه القطعان التي تهدد حياة المواطنين مطالبين بتطبيق الفوري لها قبل أن تسارع الى هلاك مزيد من المواطنين وخاصة الاطفال الذين اصبحوا فريسة للكلاب الضالة .
12 3 4

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق