أحدث الأخبــارإقتصـاد

التحضير للعودة إلى صندوق ضبط الإيرادات !

الجزائر / فريال. ب

لم يستبعد الخبير الاقتصادي عبد الرحمن مبتول إمكانية عودة الحكومة إلى تخزين كل دولار إضافي في سعر النفط يزيد عن الخمسين دولارا للبرميل بصندوق ضبط الإيرادات الذي نفذ بشكل نهائي شهر أكتوبر 2016.

وقال مبتول في تصريح لـ “المصدر” أن الحكومة أعدت قانون المالية لسنة 2018 بسعر مرجعي للبرميل يعادل 50 دولارا للبرميل,  في حين أن كل دولار إضافي للبرميل سيمكن من ضخ 500 مليون دولار إضافية, وهي المبالغ التي يمكن ضخها من جديد في صندوق ضبط الإيرادات الذي تم حله بعد نفاذ مدخراته بشكل نهائي شهر أكتوبر 2016 بعدما كان يضم 50 مليار دولار.

ويضيف المتحدث أنه من أهم أسباب ارتفاع سعر برميل البترول موجة البرد التي شهدها العالم وأوروبا بالدرجة الأولى قبل أسبوعين والتي تسببت في زيادة الطلب بشكل حاد على الذهب الأسود وكذا تأجيل صفقة ارامكو السعودية إلى سنة 2019 وتقلص المخزون الأمريكي من المفط الصخري واستمرار فحوى إتفاق أوبك القاضية بتقليص الإنتاج وتصحيح السوق.

وبلغ سعر برميل النفط اليوم 68,3 دولار وهو سعر يقارب السبعين دولارا سعر التوازن بالنسبة للحكومة الجزائرية مع العلم أن سعر برميل البترول لم يبلغ يوما 70 دولارا منذ بداية المحنة النفطية شهر جويلية 2014 وتحديدا بعد بلوغه أقل من 70 دولارا شهر جانفي 2015 إلا مرتين آخرها قبل أسبوعين وأولها بداية السنة الجارية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق