أحدث الأخبــارأخبار هـامةوطنــي

المجلس الإسلامي الأعلى يحتضن ملتقى دولي حول الصيرفة الإسلامية

الجزائر/فايزة.ب

عادت الحكومة لتفتح ملف الصيرفة الإسلامية نافية أي توجه نحو تجميد هذا القرار, وما يؤكد هذا التوجه الملتقى الدولي الذي تستعد الجزائر تنظيمه شهر نوفمبر المقبل بمشاركة العديد من الدول الرائدة في هذا المجال على غرار بريطانيا.

كشف المجلس الإسلامي الأعلى عن تنظيم ملتقى دولي حول التأمين والمالية الإسلامية وذلك يومي 24و25 من شهر نوفمبر المقبل وذلك بالتعاون مع مؤسسة “saafi ” المتخصصة في المالية الإسلامية.

حيث ينتظر ان يبحث الملتقى الدولي، حول التأمين والمالية الإسلامية العديد من قضايا الصيرفة الإسلامية على غرار الصناعة المالية والتأمين التكافلي، ودورها في التنمية الاقتصادية الشاملة وهذا عبر مساهمة العديد من الباحثين والخبراء الاقتصاديين الجزائريين، ومن عدة دول أجنبية، إضافة إلى المتعاملين الاقتصاديين ومؤسسات التأمين والمتعاملين الاقتصاديين، وذلك بعرض تجارب وخبرات النماذج الناجحة في الصناعة المالية الإسلامية، والتأمين التكافلي.
كما سيبحث المشاركون في الملتقى الدولي التحديات الكبرى التي تواجه الدول، التي تعاني تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية، وسيعمل المشاركون على ابراز الفرص المستقبلية التي تفتحها الصناعة المالية الإسلامية، والتأمين التأمين، على غرار المساهمة المرتقبة للمالية الإسلامية في الاقتصاد الوطني، والفرص التي تمنحها المالية الإسلامية للمتعاملين الاقتصاديين، و كذلك بحث أساليب وتقنيات تجاوز العقبات والتحديات التي يواجهها الاقتصاد الوطني.
الملتقى الدولي يأتي بعدما أصدر المجلس الإسلامي الأعلى بيانا شرعيا حول الصيرفة الإسلامية خلال انعقاد دورته شهر ديسمبر الماضي.

يأتي هذا المتلقي الدولي في وقت نفت فيه الحكومة تجميد الصيرفة الإسلامية، واكدت انها تعمل حاليا على إعداد نظام قانوني جديد يسمح للبنوك العمومية بتسويق منتجات بنكية بديلة، كما كشفت عن استعانة الجزائر بالبريطانيين لتجسيدها والاستفادة من تجربتها في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق