أحدث الأخبــارأخبار العالـموطنــي

سماسرة يلهبون سعر النخالة .. وكبش العيد بأرقم قياسية خلال أسبوع

الجزائر/فايزة.ب
كشف رئيس الفيدرالية الوطنية للموالين عن ارتفاع حاد في أسعار النخالة والأعلاف الموجهة لتغذية الأنعام والتي باتت تباع بـ4000 دينار للقنطار خلال الـ48 ساعة الأخيرة، وهو ما بات يندر بارتفاع حاد في أسعار المواشي خلال الأيام المقبلة في ظل اقتراب عيد الأضحى وزيادة الطلب على الخرفان.
وأوضح عضو الفيدرالية الوطنية للموالين ومربي المواشي بوكرابيلة محمد في تصريح لـ”المصدر” أن تجار الأعلاف والنخالة وأغذية الأنعام يتعمدون إلهاب السوق من خلال تحقيق أعلى نسبة من الأرباح في ظرف قياسي، إلا أن ذلك بالمقابل سيتسبب في إلهاب أسعار الأضاحي عشية عيد الأضحى الذي لم تعد تفصلنا عنه إلا 3 أسابيع الأمر الذي يتطلب ضرورة تدخل الجهات الوصية لضبط السوق تتقدمها وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري وكذا وزارة التجارة.
وشدد المتحدث على أهمية منع المضاربين والوسطاء من النشاط وجعل عملية البيع والشراء مباشرة من الموال إلى المواطن، وهذا لضمان سعر مقبول للمواطن، دون وجود السماسرة الذين يستغلون الفرصة في كل مرة لإلهاب السوق وخلق الفوضى.
وتوقع ممثل الموالين أن ترتفع أسعار المواشي خلال الأسبوع المقبل لتصل أرقاما قياسية لم تشهدها من قبل، وذلك في حال عدم تدخل السلطات لتنظيم عملية بيع الأعلاف والنخالة وضبط السوق.
تجدر الإشارة إلى أن السوق الجزائرية تنام على 20 مليون رأس غنم إلا أنه يرتقب أن تتم التضحية بـ6 ملايين رأس هذه السنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق