أخبار العالـم

الأيزيدية ناديا مراد والطبيب دينيس موكويغي يفوزان بجائزة “نوبل” للسلام

وكالات

أعلن اليوم أن جائزة نوبل للسلام 2018، فاز بها كل من الإيزيدية ناديا مراد والطبيب دينيس موكويغي، وهذا نظير جهودهما ضد جرائم الحرب.

وأعلنت الناطقة بإسم لجنة نوبل، أن الجائزة عادت إلى هذا الثنائي، نظير ما قاما به في منع وحد إستغلال العنف الجنسي كسلاح حرب، ويعتبر دينيس موكويغي، طبيب نساء كان يعالج ضحايا الإغتصاب في جمهورية الكونغو، أما الشابة ناديا مراد فكانت أسيرة لدى تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

وبحسب اللجنة التي تمنح الجائزة، فإن الفائزين لهذه السنة، يعبران عن قضية عالمية تتخطى إطار النزاعات، لأنهما قاما بتضحية عبر النضال بشجاعة ضد جرائم الحرب والمطالبة بإحقاق العدالة للضحايا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق