إقتصـاددبلـوماسـية

مسؤولة أممية في ضيافة وزير العمل

الجزائر/ إسلام.ب

استقبل  وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي مراد زمالي، اليوم، بمقر دائرته الوزارية، ليليا هاشم نعاس (Lilia Hachem Naas)، مديرة مكتب إفريقيا الشمالية باللجنة الاقتصادية لإفريقيا (CEA) التابعة للأمم المتحدة.

ويندرج هذا اللقاء حسب بيان لوزارة العمل في إطار تعزيز وترقية التعاون ما بين الجزائر والهيئات التابعة للأمم المتحدة، لاسيما في مجال العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي، كما تناولت المحادثات سبل تعزيز هذا التعاون من خلال وضع آليات عمل ما بين خبراء اللجنة الاقتصادية لإفريقيا ونظرائهم الجزائريين، خاصة في مجال ترقية التشغيل.
وفي هذا الصدد، استعرض الوزير الجهود التي تبذلها الجزائر في إطار السياسة الوطنية لترقية التشغيل ومحاربة البطالة، إضافة إلى مختلف الآليات والأجهزة العمومية للتشغيل، كما أشار إلى التدابير التي يجري العمل على إدخالها بغرض تطوير أداء هذه الأجهزة وإضفاء أكثر فعالية على عملها.
وفي هذا الإطار، أشار الوزير إلى أهمية وضع آليات عملية للاستفادة من الخبرة التي تقدمها اللجنة من أجل تقييم نجاعة هذه الأجهزة وتحسين أدائها، إضافة إلى تعزيز التعاون وتبادل الخبرات والتجارب في المجال مع دول منطقة شمال إفريقيا.
من جهتها، عبّرت ليليا هاشم نعاس، عن رغبتها للعمل على تعزيز علاقات التعاون التي من شأنها دعم جهود السلطات العمومية الجزائرية في مجال ترقية التشغيل لاسيما لدى الشباب، إضافة إلى تعزيز التبادل الثنائي والمتعدد الأطراف في إطار تفعيل دور مكتب إفريقيا الشمالية باللجنة الاقتصادية لإفريقيا.
للإشارة، تم إنشاء لجنة الأمم المتحدة الإقتصادية لإفريقيا كواحدة من خمسة لجان أخرى إقليمية تابعة للأمم المتحدة. وتقوم اللجنة بدعم مشروعات التنمية الاجتماعية والاقتصادية للدول الأعضاء ودعم الاندماج الإقليمي، بما يساهم فى تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية.
ويضم المكتب الإقليمي لشمال إفريقيا سبعة بلدان هي (الجزائر ومصر وليبيا والمغرب وموريتانيا وتونس والسودان)، حيث يعمل المكتب على مرافقة هذه البلدان ومساعدتها من أجل صياغة وتنفيذ سياسات وبرامج من شأنها المساهمة في تحقيق تحولها الاقتصادي والاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق