وطنــي

بدوي يدعو إلى إعادة النظر في تنظيم المدن

الجزائر/سارة.هـ

أكّد وزير الداخلية والجماعات المحلية، نورالدين بدوي، اليوم الخميس، أنّ” المدينة التي كانت في ماض قريب في أحسن الأحوال تتسع لإقليم بلدية واحدة، أصبحت الآن تشمل عدة بلديات، بل وحتى عدة ولايات، والحاجة للمناطق الصناعية التي كانت تحتاج متسعات عقارية متوسطة الحجم، أصبحت تقتضي اليوم مخصصات عقارية ضخمة، كل ذلك في ضل تزايد للطلب على الانتاج الفلاحي”.

وأضاف بدوي في كلمته أمام المنتخبين المحليين، بمناسبة اليوم الوطني للبلدية، أنّ “كل هاته الإملاءات الحضرية المتراكمة لم يعد من الممكن تسييرها في ضل مخططات العمل التقليدية وأصبحت تقتضي إعادة نظر في تنظيم مدننا وهو ما عمدنا إليه من خلال تعميم المقاطعات الإدارية التي كانت تخص العاصمة، لتشمل مدننا الكبرى والجديدة، حتى نتمكن من الاستجابة السريعة لحاجيات المواطن من خدمات المرفق العام بالكمية والنوعية المرجوتين.

وأردف  إنه تحدي يومي تواجهونه كمنتخبين في الميدان والعديد منكم يدرك أبعاده، وكان علينا أن ننقل التحدي لمستويات أعلى، على الأقل بالنسبة للمصالح الخارجية للدولة التي يجب أن تتهيأ لمواكبة منظومة إصلاحية جديدة سنخوضها قريبا على مستوى تسيير الجماعات المحلية في المدن الكبرى بفضل قانون الجماعات المحلية الجديد الذي هو محل مشاورات واسعة قبل تبنيه و إحالته على البرلمان”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق