أحدث الأخبــارإقتصـادسيـاســةوطنــي

الضربة القاضية لعلي حداد.. “الأفسيو الأصلي” يساند الحراك الشعبي

الجزائر/أمير.ن

قرّر أبرز أعضاء منتدى رؤساء المؤسسات “الأفسيو” الذي يرأسه رجل الأعمال علي حداد مساندة الحراك الشعبي ودعم مطالبه، حسب بيان لاجتماعهم اليوم الأربعاء، تم تسميته بيان “الأفسيو الأصلي”.

واعتبر الأعضاء في البيان أن هذا الحراك يشكل منعرجا مصيري في تاريخ البلاد: “شعبنا وشباينا يأملان في العيش في بلد مستقر، مزدهر ومتضامن. إنها الرسالة التي تصورناها والتي عملنا دوما لتجسيدها”. وفي نفس السياق أضف البيان: “في 2012 وبمناسبة الاحتفال بالذكرى الخمسبن لاستقلال الجزائر، اقترحنا على حكام البلاد في وثيقة عنوانها ‘خمسون اقتراحا من أجل اقتصاد أقل تبعية للمحروقات’ ورقة طريق واضحة: اقتصاد متفتح ومتنوع، حكم شفاف وعدالة اجتماعية”.

وخلص المجتمعون الذين يعدّون من أبرز رجالات أعمال الجزائر منهم إبن جنرال متقاعد إلى أن “منتدى رؤساء المؤسسات الأصلي لا يستطيع البقاء أصم حيال الحراك الشعبي الذي ينضم إليه كليا، كما سيظل فضاء للتشاور وللاقتراحات لخدمة اقتصادنا وبلادنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق