صحة ومجتمع

04 ملايين جزائري يعاني من مرض كلوي مزمن بسبب الضغط والسكري

الجزائر/أمير.ن/إ.و

كشف رئيس مصلحة امراض الكلى بالمؤسسة الإستشفائية الجامعية نفيسة حمود (بارني سابقا) الأستاذ الطاهر ريان أن أربعة ملايين جزائري يعاني من مرض كلوي مزمن.

وشدد الأستاذ ريان على ضرورة حماية الكلية هذا العضو الذي وصفه ب”النبيل ” ويلعب دورا هاما في جسم الإنسان، مشيرا في ذات الوقت الى احصاء 4 ملايين جزائري يعاني من مرض كلوي مزمن سواء كان ذلك نتيجة تشوهات جينية أو التهابات أو تعرض الفرد إلى امراض اخرى على غرار داء السكري وارتفاع ضغط الدم، حيث تتسبب هذين المرضين لوحدهما في نسبة 50 بالمائة من الإصابة بالقصور الكلوي المزمن الذي بلغ عدد المصابين به 24 الف مصاب.

وبخصوص وقاية الكلى من القصور المزمن دعا ذات المختصة الى ضرورة قيام المريض بالمراقبة الدورية لارتفاع ضغط الدم وتوازن نسبة السكر بالدم، مؤكدا بانه بتوازن هذين المرضين مع ضمان حمية سليمة يقي المريض من التعقيدات الخطيرة.

وفيما يتعلق بارتفاع قائمة المحتاجين الى عملية زرع الأعضاء من يوم لآخر وعدم التوصل بعد إلى استفادتهم من هذه العملية اعتبر الأستاذ ريان ان هذه المسألة “مرتبطة بنقص المتبرعين وعدم موافقة العائلات على نزع الأعضاء من موتى ذويهم “مرجعا ذلك الى انعدام الثقة بين المنظومة الصحية والمريض داعيا في هذا السياق السلطات العمومية الى “ضرورة العمل على استرجاع هذه الثقة من خلال تحسين الإستقبال بالمستشفيات وانسنة الخدمات “.

ودعا رئيس الجمعية الجزائرية لأمراض الكلى الأستاذ مصطفى حموش من جانبه إلى ضرورة تعزيز الكشف المبكر عن أمراض الكلى لدى الفئة العمرية البالغة 60 سنة فما فوق بحكم ان العديد من الأمراض المؤدية الى تدهور هذا العضو مرتبطة بعامل السن. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق