صحة ومجتمعوطنــي

“شهادة الفقر”.. مساعدة أم إهانة للمعوز في شهر الرحمة والمغفرة؟

الجزائر/سارة.ب

صنع قرار مسؤولي بلدية بجاية الذي ينص على إجبار المواطنين المعوزين على إستخراج “شهادة الفقر” للاستفادة من قفة رمضان.

وتداولت الوثيقة التي تم نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، وخلفت سخطا وسط الجزائريين الذين اعتبرو الأمر إهانة وإذلال في حق المعوزين.

حيث تستخرج الشهادة من مصلحة الحالة المدنية وبشهود بعد التحقيق في أمر المعني وتستعمل في إطار ما هو قانوني فقط بغرض الحصول على مساعدة.

وعلى الرغم من أن الوثيقة قانونية إلى أن تسميتها “شهادة عوز” وليس شهادة الفقر كما تم تسميتها، واجبار صاحبها على استخراجها من اجل الاستفادة من مساعدة الدولة للمعوزين تسبب في تذمر شعبي كبير وما سموه باهانة واذلال للمعوز في الشهر الفضيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق