سيـاســة

حوالي ألف فرنسي يوقعون عريضة للمطالبة بإطلاق سراح لويزة حنون!!

الجزائر/سارة.ب

وقّعت حوالى ألف شخصية فرنسية من ناشطين سياسيين ونقابيين ومدافعين عن حقوق الإنسان عريضة للمطالبة “بالإفراج” عن الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون المسجونة مؤقتا في قضية الاجتماع المشبوه والتأمر على الدولة وقيادة الجيش، حسبما نقل موقع “كل شيئ عن الجزائر”.

ومن بين الشخصيات الفرنسية التي وقعت على العريضة رئيس الوزراء السابق جان مارك آيرولت وزعيم حزب “فرنسا الأبية” اليساري الراديكالي جان لوك ميلنشون، والأمين العام للكونفدرالية العامة للشغل فيليب مارتينيز والرئيس الفخري لرابطة حقوق الإنسان المحامي هنري لوكلير.

وأدان الموقعون هذا “التوقيف التعسفي الذي يثير تعاطفا مشروعا”. مؤكدين في بيان أن “لويزة حنون معروفة في كل مكان منذ سنوات بسبب مواقفها ومعاركها من أجل الدفاع عن الديمقراطية والحريات وحقوق النساء إلى جانب الشعوب والمقموعين”، مشيرين إلى أنه “سواء كنا نتفق مع مواقفها السياسية أو لا نتفق، لا شيء يبرر توقيفها. نطلب الإفراج عنها فورا”.

كما أكد معدو العريضة أن “أكثر من ألف شخص” قاموا بتوقيعها حتى الآن.

وسمح بذلك حزب العمال بالتدخل والضغط الخارجي في شؤون الجزائر الداخلية والقضايا الأمنية والقضائية التي تخص الجزائر وحدها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق