أحدث الأخباروطنــي

وزير السكن يأمر بعدم تسليم المشاريع السكنية دون التأكد من نوعيتها ومراقبتها سكنا سكنا

الجزائر/أسماء.ب

ترأس صبيحة اليوم، الثلاثاء 18 فيفري 2020، بمقر وزارة السكن، كمال ناصري، وزير السكن والعمران والمدينة، اجتماعا ضم الأمين العام للوزارة، المدير العام للسكن، المدير العام للتعمير والهندسة المعمارية، المدير العام للتجهيزات العمومية.

كما ضم الاجتماع مدير السكن الترقوي والرئيس المدير العام للهيئة الوطنية للرقابة التقنية للبناء وكذا المدير العام لوكالة “عدل” وكذا المدراء الجهويين (عنابة، قسنطينة، وهران، الجزائر غرب والجزائر شرق وورقلة بالجنوب الجزائري) لوكالة “عدل”.

وتطرق المجتمعون إلى نسبة انجاز مشاريع “عدل” عبر كافة انحاء الوطن وكيفية تسريع وتيرة إنجازها مشروع بمشروع.

وفي هذا الصدد،أمر الوزير بضرورة الانتهاء من إنجاز هذه المشاريع، واحترام المواعيد المحددة في دفتر الشروط ودراسة جميع العراقيل التي تقف حجر عثرة في وجه هذه المشاريع وتقدم انجازها مع التأكيد على حسن النوعية المنصوص عليها في دفتر الشروط.

كما شدد على عدم إعطاء تعهدات بتسليم هذه المشاريع دون التأكد من نوعية السكنات المسلمة ومراقبتها سكنا سكنا، وتوفرها على التهيئة الكاملة.

كما كان الاجتماع فرصة للوزير للتطرق إلى ملف التجهيزات العمومية حيث كلف المدير العام للتجهيزات العمومية بضرورة إحصاء جميع المشاريع على أن يبرمج اجتماع خاص بها في الأيام القليلة القادمة.

وفي ذات السياق، أمر الوزير المدراء الجهويين لوكالة “عدل”(عنابة، قسنطينة وهران، الجزائر غرب، الجزائر شرق وورقلة بالجنوب الجزائري) بضرورة معاينة كل السكنات قبل تسليمها وبرمجة خرجات ميدانية لمعاينة نوعية السكنات رفقة ممثلي المكتتبين إن أمْكَنَ ذلك.

وبدوره، أكد المدير العام لوكالة “عدل” وكذا المدراء الجهويين للوكالة حرصهم الشديد على بذل كل الجهد لاستكمال كل المشاريع والعمل بكل جدية لخدمة المكتتب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق