أحدث الأخباروطنــي

منظمة حماية المستهلك: “على كل مدراء الديوان الوطني للحليب أن يمروا للتحقيق…”

الجزائر/سارة.ب

دعت المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك، وزير التجارة كمال رزيق، إلى إخضاع كل مدراء الديوان الوطني للتحقيق على اثر اكتشاف مصالح وزارة التجارة عن حرمان 400 بلدية من الحليب المدعّم.

وبعد اعلان الوزير اعتذاره من سكان 400 بلدية المعنية رغم أنه ليس معنيا بالظلم الذي لحق بسكان تلك البلديات، قالت المنظمة: “آسف سيادة الوزير فنحن لا نشاطرك الرأي في الإعتذار !!! و لست مسؤولا عن هذا”.

ودعت المنظمة في منشور لها على الفيسبوك: “على كل مدراء الديوان الوطني للحليب أن يمروا للتحقيق … لتبرير هذا الظلم”.

وقال الوزير في هذا الشأن: “معظم شكاويكم تأتي من هذه البلديات المنسية لذا أعتذر منكم رغم أن وزارة التجارة لا دخل لها في ذلك الحيف لكن أقدم مرة أخرى اعتذاري خاصة و أن وزارة التجارة لم تكتشف هذا الظلم على هذه البلديات إلا بعد إنشاء نظام المعلومات”، قبل أن يختم:” أعاهدكم بأن الأمر سوف يحلّ عن قريب إن شاء الله مهما كلفنا ذلك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق