سيـاســة

مقري: ” أذناب الاستعمار يغضبون حينما نريد أن نحافظ على سيادتنا”

الجزائر/سارة.ب

واصل رئيس حركة مجتمع السلم، “حمس” عبد الرزاق مقري، هجومه على من أسماهم “أذناب الاستعمار” في الجزائر.

وقال مقري في منشور له عبر صفحته الرسمية بفايسبوك: ” الفرنسيون يغارون على لغتهم فلا يقبلون لها ضرة..عندهم منظومة قانونية كاملة للتعامل الحصري بالفرنسية رسميا وفي المحيط دون غيرها “قانون توبون”..”.

وتابع مقري منشوره: ” وعندنا نحن أذناب الاستعمار يغضبون حينما نريد أن نحافظ على سيادتنا وندعو إلى تجريم استعمال لغة أجنبية في المؤسسات والوثائق الرسمية”.

زكان مقري، هاجم أمس الأٍبعاء من أسماهم بأولاد فرنسا، عندما قال ان البيان الاول لحمس حول تجريم استعمال اللغة الفرنسية، قد أصابهم بمرض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق