سيـاســة

جرّاد يوصي أطقم الإغاثة الجزائرية ببذل أقصى جهودهم لمؤازرة منكوبي بيروت

الجزائر/أسماء.ب

انطلقت مساء اليوم الخميس أربعة طائرات جزائرية من مطار بوفاريك العسكري محملة بمساعدات غذائية وطبية لفائدة ضحايا انفجار مرفأ بيروت بلبنان.

وخلال إعطائه إشارة الانطلاق لهذه العملية التضامنية، جدد الوزير الأول عبد العزيز جراد تضامن الجزائر مع لبنان الشقيق في محنته مؤكدا وقوف الجزائريين، رئيسا وحكومة وشعبا، مع اللبنانيين في السراء والضراء.

وصرح قائلا : “منذ سماعنا لهذا الخبر المؤلم, قرر رئيس الجمهورية بالتنسيق مع اخيه الرئيس ميشال عون, تقديم مساعدة فورية للشعب اللبناني الشقيق للمساهمة في التخفيف من آلامه” مضيفا أن هذه المبادرة من الدولة الجزائرية بمساهمة الهلال الاحمر الجزائري، “تؤكد مرة أخرى وقوف الجزائر مع كل إخوانها العرب والمسلمين في أوقات الشدة”.

كما ذكر جراد الذي كان مرفوقا برئيسة الهلال الأحمر الجزائري, سعيدة بن حبيلس, بعمق العلاقات التاريخية والاخوية التي تجمع الجزائر بلبنان.

واوصى اطقم الاغاثة الجزائرية ببذل أقصى جهودهم لمؤازرة اخوانهم المنكوبين في بيروت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق