أمـن وعـدالةوطنــي

مجزرة مرورية جديدة بعين الدفلى

لقي خمسة أشخاص، مصرعهم منذ قليل، فيما جرح 17 آخرين، بحادث مروري كبير على الطريق الوطني رقم 04 بين بلدية الروينة وبلدية عين الدفلى بضواحي منطقة الصبار.

ويعتبر هذا الحادث الثاني من نوعه في ظرف أسبوع فقط، بعد حادث ولاية تيارت الذي أودى بحياة 7 أشخاص وجرح ما لا يقل عن 28 شخص، الذي وقع إثر انحراف حافلة لنقل المسافرين من نوع “هيغر”، تعمل على خط تقرت تلمسان، بالطريق الاجتنابي للوزن الثقيل بمدخل مدينة تيارت، بعد تعرضها لانزلاق بسبب تساقط زخات من المطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق