أخبار العالـم

البوليساريو: الاتحاد الاوروبي والمغرب يحاولان نهب ثرواتنا بطريقة غير شرعية

اعتبرت جبهة البوليساريو، إقتراح مفوضية الاتحاد الاوروبي لتعديل قواعد المصدر من أجل معاملة المنتجات التي تصدر بشكل غير قانوني من الصحراء الغربية على أنها منتجات مغربية بموجب اتفاقية الشراكة، “سعيا مكشوفا” من المفوضية لاضفاء الشرعية على نهب الموارد الطبيعية الصحراوية وتسويقها بصورة غير مشروعة في انتهاك واضح للحق غير القابل للتصرف لشعب الصحراء الغربية في تقرير المصير والسيادة الدائمة على موارده الطبيعية.

وفي بيان صحفي لجبهة البوليساريو نقلته وكالة الأنباء الصحراوية، أكدت الجبهة أنه “من المنتظر أن يتخذ مجلس الاتحاد الأوروبي بتاريخ اليوم قرارا حول اقتراح المفوضية الأوروبية بشأن ولاية للتفاوض على مراجعة اتفاق الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والمغرب لعام 2000 الذي سيشمل المنتجات المغربية التي تصدر بصورة غير مشروعة من الصحراء الغربية في إطار الأفضليات التجارية لذلك الاتفاق”.

وحسب ذات البيان أصدرت محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي حكما تاريخيا يوم 21 ديسمبر 2016  أشارت فيه إلى أن “المغرب لم يكتسب أبدا سيادة على الصحراء الغربية”  وبناء عليه قررت المحكمة أنه “وفقا لمبدأ تقرير المصير فإن الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية لا يمكنهما أن يشملا الصحراء الغربية  سواء بحكم القانون أو بحكم الأمر الواقع  في علاقاتهما التجارية دون موافقة مسبقة من الشعب الصحراوي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق