أحدث الأخبــارأخبار العالـم

المغرب على خطى الجزائر..

بعد صمت دام أيام، خرج المغرب بأول تعليق رسمي على الأزمة الدبلوماسية التي تعيشها قطر، مشابه لموقف الجزائر وتونس من القضية، حيث أعرب المغرب، عن استعداده لـ”بذل مساع حميدة من أجل تشجيع حوار صريح وشامل” بين الدول الخليجية الأطراف في الأزمة التي تشهدها المنطقة، مؤكداً على موقفه المحايد من الخلاف الحاصل.

وفي بيان لوزارة الخارجية والتعاون الدولي المغربية، قال بأن البلاد تتابع بانشغال بالغ تدهور العلاقات في الأيام الأخيرة بين السعودية والإمارات والبحرين ومصر وبلدان عربية أخرى من جهة، وقطر من جهة أخرى.

ووفق ذات البيان دعا المغرب، دول الخليج لضبط النفس، والتحلي بالحكمة من أجل التخفيف من التوتر، وتجاوز هذه الأزمة، وتسوية الأسباب التي أدت إليها بشكل نهائي، انسجاما مع الروح التي ظلت سائدة داخل مجلس التعاون الخليجي.

كما أشار إلى أنه “منذ اندلاع الأزمة قام العاهل المغربي الملك محمد السادس، باتصالات موسعة ومستمرة مع مختلف الأطراف”. وأكد أن “المملكة حرصت على عدم الانزلاق وراء التصريحات واتخاذ المواقف المتسرعة والتي لا تقوم سوى بتأجيج الاختلاف وتعميق الخلافات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق