أحدث الأخبــاروطنــي

إنقطاع التيار الكهربائي.. كابوس يلاحق الجزائريين  في عز الصيف !

 

الجزائر/ نادية.ب

إضافة إلى  إرتفاع درجات الحرارة هذه الأيام والحرائق المندلعة في عدة مناطق مختلفة من الوطن، تعاني العائلات الجزائرية من كابوس أخر يلاحقها، يتعلق بالإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي،  تمتد أحيانا لساعات طويلة ما يتسبب في معاناة السكان وبدرجة مضاعفة الرضع وكبار السن خاصة أولئك الذين يعانون من أمراض مزمنة.

أدى الطلب المتزايد للطاقة الكهربائية عبر استغلال أجهزة التبريد، إلى انقطاعات في التيار الكهربائي، حسب تبريرات شركة توزيع الكهرباء و الغاز (سونلغاز)،  التي أكدت في بيانات سابقة  أن الاستهلاك الوطني للطاقة الكهربائية سجل ارتفاعا قياسيا جديدا عقب موجات الحر الشديدة التي ميزت شمال  البلاد ، و ذكرت سونلغاز بأن “الاستهلاك الكهربائي مرتبط بشكل وطيد بارتفاع درجات  الحرارة” متوقعة ارتفاعا قياسيا أخرا خلال هذه الصائفة.

وعبر العديد من المواطنين، خاصة في مناطق الجنوب والولايات الداخلية،  عن استيائهم من استمرار الوضع الحالي  معتبرين  أن مبررات شركة سونلغاز غير مؤسسة، بحكم أنها تتسبب في خسائر بالملايين يتكبدها أصحاب المحلات ومختلف المؤسسات الاقتصادية، بالإضافة إلى مضاعفة معاناة المواطنين بالإضافة إلى تلف المواد الغذائية، التي تحتاج إلى وسائل التبريد لحفظها من التسمم. وهذا ويتخوف مواطنون من صدمة ارتفاع فواتير الكهرباء خلال هذا الثلاثي، بسبب  الاستهلاك الكبير للطاقة والاستغلال المكثف للمكيفات الهوائية للهروب من حرارة الطقس.

في الجهة المقابلة، يعتبر خبراء الطاقة، أن شركة سونلغاز لم تعد قادرة على مجابهة التحديات الجديدة، وزيادة النمو الديمغرافي، وعليها أن تفتح المجال للقطاع الخاص، للاستثمار في إنتاج وتوزيع الكهرباء والتأقلم مع واقع ومتطلبات السوق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق