أحدث الأخبــارأخبار العالـم

حرب باردة بين “حريم” الرئيس الأمركي

ك.خ 

أشعلت تصريحات الزوجة السابقة لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، دونالد ترامب، “ايفانا ترامب”، حربا بينها وبين زوجته الحالية “ميلانيا ترامب” في مقابلة تلفزيونية على قناة”آي بي سي نيوز”.

و نصبت “ايفانا” نفسها السيدة الأولى لأمريكا، كونها الزوجة الاولى لدونالد ، وأضافت أنها تملك رقم الهاتف الرسمي للبيت الأبيض لكنها لا تتصل حتى لا تثير غيرة زوجته الحالية ميلانيا .

وأثارت تصريحات الزوجة الأولى، غضب”ميليانا”، التي عبرت عن امتعاضها على لسان الناطقة باسمها “ستيفاني غريشام” وقالت الناطقة الرسمية، في بيان اوردته محطة “سي ان ان” التلفزيونية ان “ميلانيا ترامب”، تعشق الإقامة في واشنطن ودورها كسيدة الولايات المتحدة الاولى يشرفها”.

مضيفة، أن زوجة الرئيس “تنوي استخدام لقبها ودورها لمساعدة الأطفال وليس لبيع الكتب، وأنّ تصريح الزوجة الثانية مجرد ضجيج للفت الانتباه والبروز”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق