أحدث الأخبارسيـاســةوطنــي

موز وياغوورت وحيوانات لإستقطاب أصوات الناخبين في محليات 2017 !

 الجزائر / جمال.ح

ما يعرضه بعض المترشحين من صور على صفحاتهم الفايسبوكية، مصاب بعاهة عدم الموضوعية من حيث التصميم، وبعلة عدم الواقعية من حيث الشكل، بل لم ترتقي صورهم إلى إقناع المواطنين فما بالك بالمشروع الذي يدعي هؤلاء أنهم يحملونه والذي ضل وسيضل ينتظره شعب منذ أن أوهموه ولا زالوا كذلك.

وحملت إعلانات بعض المترشحين أشكالاً اعتبرها مواطنون بأنها ساخرة وتثير الضحك، ومنها قيام مترشحين بوضع صورهم فوق نسر، وهي الصورة التي عرفت انتقادا كبيرا من طرف الفايسبوكيين، حيث رأوا أن ذلك يجذب انتباه لأطفال أكثر من الكبار، فلا منطق بعض المترشحين حسب ما ينشرونه من تصاميم صورهم سيسبب لهم نزيف حاد يؤدي بهم حتما لمصرعهم سياسيا، نتيجة إفتقادهم رؤية حتى في تصاميم الصور الخاصة بالحملة الانتخابية، فالشعب الذي فقد أصلا البوصلة السياسية جراء الوعود والأكاذيب التي سلطت عليه منذ أن تحرر إستعماريا، سيزيدها تيهانا وتخبطا بعد مشاهدته مثل هذه الصور لبعض المترشحين.

فأغلب المترشحين لا يملكون أدنى فكرة عن فلسفة أحزابهم، مما إستدعى بهم إلى الإستنجاد بصور الحيوانات وصور البواخر وعرض صور وكأنهم في حلبة مصارعة وغيرها من الصور الغريبة التي خلفت سخرية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ففي الوقت الذي حددت فيه اللجنة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات، مجموعة من الضوابط والتشريعات الخاصة بالدعاية الانتخابية، دعا مواطنون في الفايسبوك هيئة دربال إلى ضرورة التدخل وضبط عملية الإعلانات الانتخابية، لتكون مناسبة وملائمة، وتوقيف مهازل الصور التي تسيئ كثيرا للهيئة والدولة ككل قبل أن تسيئ بالمترشحين أنفسهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق