أحدث الأخبارسيـاســةوطنــي

خطير: “الأرندي” و”المستقبل” يشعلان فتيل الحرب بين “عرشين” في الشلف !

الجزائر / كنزة.خ

اشتدّ الصراع حول نتائج الإنتخابات المحلية، في بلدية الضهرة -ولاية شلف-، ليبلغ عمليات تخريب وحرق طرق المنطقة، ومشادات عنيفة بين السكّان، مخلّفة جرى وإصابات طفيفة.
وأفادت مصادرنا، من عين المكان، أنّ البلدية، لاتزال مغلقة، دون رئيس، بعد ثامن يوم من الإعلان عن نتائج الإنتخابات، كما توقفت الحياة في المنطقة، منذ يوم الإقتراع، فلا صحة ولا تعليم، ولا حتى بريد، عاد للعمل، منذ تلك الصبيحة.
وحسب مصادرنا من المنطقة، فإنّ السبب الرئيسي في عمليات الشغب والتخريب، التي طالت “الضهرة”، صراع “عرشين”، من المنطقة، عرش “سيدي موسى” الذي رشّح جبهة المستقبل لترأس البلدية، وعرش “الضهرة” الذي اختار “الأرندي”، لتمثيله على رأس المنطقة. وفور الإعلان عن نتائج الإستحقاق، وفوز الأرندي، على نظيره في جبهة المستقبل، قامت القيامة، واتُّهم “الأرندوي” بالتزوير لصالحه.
لتبقى هذه البلدية، التي تبعد عن ولاية الشلف بـ 90 كلم، تعيش خطر، حرب بين عرشين، وأبناء جلدة واحدة، بسبب كرسي رئاسة البلدية، فمتى ستتدخّل الجهات الوصية، للفصل في القضية، قبل فوات الأوان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق