أحدث الأخباروطنــي

حمدادوش: ماكرون جزء من الفكر الاستعماري وملف الذاكرة لا مساومة فيه

الجزائر / جمال.ح

يرى رئيس المجموعة البرلمانية لحمس ناصر حمدادوش بخصوص زيارة ماكرون لبوركينافاسو وقبلها المغرب، تحمل دلالاتٍ رمزية في تراجع الدور الديبلوماسي والاقتصادي للجزائر ومكانتها الدولية، مقارنةً مع الدولة المجاورة.
وبخصوص تصريح ماكرون الذي اطلقه قبل زيارته للجزائر الذي قال فيه بأنه غير معني بملف الذاكرة و انه لايتحمل مسؤولية الماضي، واصفا ذلك بالانقلاب في الخطاب و الوعود في فترة الانتخاب و مرحلة الواقع الرئاسة.
و أضاف حمدادوش ان ماكرون جزء لا يتجزا من الفكر الاستعماري ذهنيا، ففرنسا كمال قال لا تزال تعيش ماضيها الأسود، ولا تزال وفيّة لجرائمها، ولعقليتها الاستدمارية، ولحنينها الكولونيالي، والتنكّر لمسؤوليتها التاريخية، وأنها لن تحترم شعور الجزائريين في مطلب الاعتراف والاعتذار والتعويض عن جرائمها. 
وتأسف حمدادوش من أن الجزائر لا تملك إرادة سياسية ونقاط قوة وأوراق ظغط و اكبر دليل على ذلك كما يقول سحب المبادرة التشريعية في قانون تجريم الاستعمار سنة 2009
وقال حمداوش أن ماكرون مطالبٌ بالأفعال وليس بالأقوال، وأن الحق التاريخي لا يُقابل بحقّ التنقل والهجرة والفيزا للأجيال الحالية، إننا لن نقبل بالسلام في ملف الذاكرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق