أحدث الأخبــارسيـاســة

أحمد عظيمي لـ”المصدر”: الفلسطينيون مجبرون على محاربة إسرائيل ونسيان المواقف العربية المخذلة

الجزائر/ رانيا عبدون

يرى أحمد عظيمي الناطق الرسمي لحزب طلائع الحريات بشأن تطورات القضية الفلسطينية أن المصيبة تكمن في أن العرب لم يستفيدوا من التجارب التي مرت عليهم، فلحد ألان لا يدركون بأن المشكلة متعلقة بهم وليس بأمريكا أو بإسرائيل.

فالعرب حسب قول عظيمي يحملون بذور ثنائهم بأنفسهم، و نحن نعلم انه منذ سنة 1947 أي منذ بداية الحرب بين فلسطين و إسرائيل، أن العائق موجود في الأنظمة العربية الفاسدة والمرهونة للدول الأجنبية الكبرى، وبالتالي يستحيل علينا آو على غيرنا ان نتخذ موقف اتجاه إسرائيل أو أمريكا.

فعلى الفلسطينيين يقول عظيمي، أن يتخذوا الجزائر كمثال و يعملوا على حل السلطة الفلسطينية العاجزة حتى و إن كان ذلك بداية من استعمال الحجارة إلى رفع السلاح، يجب ان يتحول هذا الصراع إلى صراع فلسطين و إسرائيل و فقط فالبلدان العربية تجتهد فقط في القيام بالاحتجاجات في الشارع أو القيام بتشنج لكن عند دخولهم إلى المنزل يكونوا في أريحية تامة عكس فلسطين المحتلة.

 وطالب عظيمي الفلسطينيين بالشروع في مقاومة الاحتلال الصهيوني بكل ما لديهم و لا يلتفوا إلى الوراء بعدها تأكدوا ان إسرائيل ستجلس في نهاية المطاف على طاولة المفاوضات و يستطيع الفرد الفلسطيني ان يفرض شروطه بقوة، و إلا سيبقى أحفاد أحفادنا يتكلمون عن القضية الفلسطينية بدون جدوى و بدون نهاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق