أحدث الأخبــاروطنــي

الجزائريون تحصلوا على 410 ألف تأشيرة لدخول فرنسا..وهذه الإجراءات الجديدة !

الجزائر / أمال.ع

كشف السفير الفرنسي بالجزائر كزافيي دريانكور، عن منح 410 ألف تأشيرة من أصل 630 ألف طلب تقدم به الجزائريون لدخول فرنسا سنة 2017، مشيرا إلى أن هذا الإرتفاع المحسوس في عدد الطلبات، جعل السفارة تفكر في تحسين خدمات الحصول على التأشيرة وتقليص مدة معالجة الملفات.
وقال السفير اليوم، خلال تنشيطه لندوة صحفية رفقة القنصل الفرنسي ايريك جيرار، إنه أوكلت مهمة استقبال ومعالجة ملفات تأشيرات الدخول للتراب الفرنسي وتأشيرات فضاء “شنغن”، لشركتين بدل واحدة، ففي العاصمة ستكلف شركة “في أف أس غلوبال بينما احتفظت “تي أل اس كونتاكت” بمعالجة ملفات التأشيرات في كل من عنابة ووهران.
وتعهد السفير الفرنسي، بمعالجة الملفات في أقرب وقت ممكن بالإضافة إلى محاربة كل التجاوزات التي حصلت سابقا كالاحتيال على طالبي التأشيرة وتفادي ظاهرة التغيب عن المواعيد بعد الحجز بالإضافة إلى تحسين ظروف الإستقبال وتفادي الطوابير الطويلة. أما بخصوص الإجراءات الجديدة لفت المتحدث عن فرض إلزامية الدفع المسبق لجزء من مبلغ رسوم الخدمة أو كامل المبلغ بعد 72 ساعة من الحصول على الموعد، بهدف قبول الموعد لدى المتعامل.
وأعلن السفير الفرنسي، انتهاء الخدمة بالنسبة لـ”تي ال اس” كونتاكت وفقا للخدمة السابقة من حيث حجز المواعيد وإيداع الملفات واسترجاع الجوازات في 29 مارس 2018، وابتداء من الفاتح أفريل إلى 30 أفريل يتم استرجاع الجوازات فحسب، ليغلق تي أل اس كونتاكت العاصمة في الفاتح ماي 2018، و ابتداء من الفاتح ماي يمكن استرجاع الجوازات لدى القنصلية الفرنسية بالجزائر، أما بداية الخدمة للشركة الجديدة بالعاصمة، فانه سيتم فتح في 7 جانفي 2018 المنصة المعلوماتية لحجز المواعيد لـ” في أف أس غلوبال” ويتم مباشرة الحجز ابتداء من 9 أفريل 2018 على مستوى المركز بواد السمار، مع تسجيل انقطاع بالنسبة للعاصمة لستة أيام ما بين الفاتح أفريل و9 أفريل، دون أن ينقطع الحجز للمواعيد على الانترنت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق