أحدث الأخباروطنــي

“علي حداد” يجتمع بمسيري مجمعه الإعلامي و”يهدد بالغلق”

الجزائر/ أيمن جواد
كشفت مصادر من داخل المجمع الإعلامي “الوقت الجديد” لصاحبه رجل الاعمال “علي حداد” أن هذا الاخير عقد يوم الاربعاء الفارط إجتماعا مغلقا بإدارة المجمع ورؤساء التحرير، وقف من خلالها حداد على حالة التسيب بالمجمع، مبديا غضبه من الأوضاع التي باتت تعيشها المؤسسة، مهددا في نفس الوقت باللجوء الى غلق المجمع او بيعها في حال مالم يتم تحسين أداء المؤسسة.
أسرت مصادر عليمة “للمصدر” أن علي حداد صب جام غضبه على مدراء الجرائد والقنوات وكذا رؤساء التحرير، خلال الاجتماع الذي عقده معهم، متهما إياهم بسوء التسيير والتسيب والإهمال، وكل الأوضاع التي بات يعيشها مؤخرا المجمع، من بينها التأخر في دفع الرواتب للموظفين، والتوقيفات التي طالت العديد من العاملين بالمجمع، وكذا تسقيف الأجور وبتر مليونين بالنسبة للموظفين الذين يتقاضون أكثر من ستة ملايين.
وخاطب حداد مسيري مجمعه الإعلامي حسب نفس المصادر بنبرة حادة، قائلا لهم “لست راضيا عليكم فالمؤسسة وصلت الى الحضيض” مهددا باللجوء إلى غلق المجمع او بيعه في حالة استمرار وبقاء الأوضاع على حالها.
ولعل الشيئ الذي تطلب تدخل الرجل الأول على المؤسسة، هي الوضعية المزرية التي بات يعيشها عمال المجمع منذ عدة شهور، بسبب التأخر في صب الاجور الذي وصل في بعض الاحيان الى أربعة أشهر، ناهيك عن تقليص الاجور وتوقيف العديد من الصحافيين والتقنيين بسبب عدم تجديد عقود عملهم، الشيئ الذي جعل الاوضاع داخل المجمع تتدهور وتستدعي تدخل علي حداد، فهل سيضع حداد حدا لمشاكل مؤسسته الاعلامية أم أن تهديده بالغلق والبيع سيكون هو الحل؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق