أحدث الأخبارسيـاســة

537 خلية شبانية أفلانية : عهد زحالي هيكل دون روح .. ندوات دون فحوى واجتماعات دون جدوى !

الجزائر / نهال.ش
وضع أكثر من 537 خلية شبانية في 537 قسمة على مستوى 76 محافظة لحزب جبهة التحرير الوطني، اللمسات الأخيرة، على بيانها الختامي.
ومن بين أهمّ النقاط التي تمّ المصادقة عليها، في البيان التي تحوز “المصدر” على نسخة منه، من طرف الاطارات الشبانية، و الكفاءات الشبانية، على مستوى كل القواعد النضالية التي سيتم تقديمها للمطالبة بها على مستوى أمانة العامة للحزب، تفعيل مبدأ الحوار والتشاور و التنسيق الدائم مع القواعد النضالية والمركزية الحزبية “بإنشاء خلية استماع مركزية ” تهتم و تتكفل بالكفاءات الشبانية والاطارات النضالية الفتية خاصة فئة مابين 25 و 35 سنة.
كما طالبت الاطارات الشبانية الأفلانية، بالابتعاد عن مبدأ الارتجالية والقرارات التعسفية الانفرادية ونبذ كل محاولات التهميش والإقصاء المتعمد والمحاباة المركزية و المحسوبية والجهوية المفتعلة والولاءات الضيقة التي تهدف بالمساس بحرية التعبير وإبداء الرأي، التي تمس بالطموحات الشبانية المتنافية مع مرجعية الحزب و مبادئه النبيلة وأهدافه الأساسية، بالإضافة إلى تفعيل مبدأ التجديد والتشبيب وتكريس مبدأ الإختيار الأحسن و ديمقراطية الهيكل العام في القواعد النضالية و المركزية الحزبية و فتح المجال للكفاءات و الاطارات الشبانية “خاصة مابين السن 25 الى 35 سنة”.
وواصل البيان، بالتأكيد على ضرورة التجسيد الفعلي للتمثيل الشباني للكفاءات و الاطارات الشبانية في المركزية الحزبية و الهياكل العامة للحزب مع تدعيم التمثيل الشباني سواء على المستوى المحلي أو الوطني في كل المحطات السياسية ” خاصة مابين السن 25 الى 35 سنة “، وضرورة المساهمة الجادة في تكريس المشاركة السياسية الفعلية للاطارات الشبانية و الكفاءات الشبانية النظالية” مابين 25 الى 35 سنة “بالمنشآت القاعدية والمرافق الحزبية القاعدية و المركزية و المحطات السياسية.
من جهة أخرى، دعا البيان إلى تجديد القواعد النضالية وإعادة هيكلتها و ضبطها أي ” القسمات و الخلايا و المحافظات”، وكذا تدعيم لشرعية الحزبية والتنظيمية وتفعيل الإستمرارية و الديمقراطية في تسيير الحزب تطبيقا للقانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب .
كما تطرّق البيان إلى مبدأ التداول و التوافق في المسؤولية الحزبية وإتاحة المجال تدعيما للكفاءات والاطارات الشبانية خاصة على مستوى المحافظات و المركزية الحزبية بضخ دماء جديدة ” تفعيل المشاركة الحزبية تجسيدا لمبدأ التشبيب و التجديد ” و التسيير الديمقراطي للحزب.
وعاد إلى تفعيل مبدأ التجديد و التشبيب طبقا للبرنامج الحزبي و توجهه السياسي تكريسا للاستمرارية والشرعية وعصرنة الأداء و ترقية الحزب و ديمقراطية التسيير.
وعرّج البيان، إلى إعادة بناء الثقة بالتعاون والتكامل والانسجام بين القواعد النضالية والمركزية الحزبية بتحسين التواصل الاجتماعي والتنسيق الدائم مع اطاراته الشبانية بالإعتماد على آليات الإعلام المحلي، سواء بصورة مباشرة عبر اللقاءات أو غير المباشرة بالوسائط الإعلامية الملائمة بين القواعد الحزبية و المنتخبين على المستوى الوطني و المحلي، مشدّدا على ترقية و أخلقة النشاط السياسي بتنشيط الحياة الحزبية بمختلف المجالات التنظيمية و الاجتماعية و تحسين التواصل و التنسيق بين المنتخبين و هياكله التنظيمية الشبانية. وفي ختام البيان، أكّد على تكريس مبدأ المساواة و نبذ كل محاولات الاقصاء و التهميش مع الالتزام التام بتوصيات و اللوائح المنبثقة عن المؤتمر، وكذا الدعم التام والمرافقة المستمرة الدائمة للاطارات الشبانية على مستوى المحطات السياسية و بالاخص تفعيل و تكريس مبدأ احقية الترشح و الترتيب الامثل لفئة الشبانية في المحطات الانتخابية سواء على مستوى المحلي أو الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق