أحدث الأخبــاروطنــي

حملات جديدة للنظافة بالجزائر تنطلق بالفايسبوك وتتجسد على أرض الواقع

الجزائر/ب.سارة

اصبحت العديد من الجمعيات التي تهتم بالبيئة تتخذ من الفيسبوك ارضية انطلاق لها في حملاتها، كحملات تنظيف الشوارع والاحياء، التي انتشرت بقوة في الأونة الأخيرة بالجزائر وأصبحت ثقافة راسخة بينهم، فهل ينعكس ذلك فعلا على الواقع أم أنها مجرد شعارات على مواقع التواصل الإجتماعي.

وللحديث اكثر حول الموضوع تواصل “المصدر” بالسكريتيرة العامة لجمعية “سيدرا” مريم شيكيرو، وهي الجمعية المعروفة بنشاطها الواسع على الميدان، حيث أكدت المسؤولة أن مثل هذه الحملات تلقى اقبالا كبيرا من طرف المواطنين، ما  يعكس اهتمامهم بنظافة محيطهم المعيشي، مضيفة بأن هذه المبادرات لا تنحصر  على صفحات العالم الافتراضي فقط وانما تتعداها الى أرض الواقع، و حول الخرجات التي نظموها فقالت انهم قاموا بحملات تنظيف بشوراع العاصمة وتحديدا بلدية بلوزداد التي لاقت استحسانا من طرف المواطنين الذين خرجوا رفقة الجمعية لتنظيف احيائهم.

و في الاخير اضافت ان الجمعية مستمرة دائما في نشاطها و تنتظر تحسن الاحوال الجوية لتنظيم مزيد من الخرجات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق