أحدث الأخبارأمـن وعـدالة

اللواء هامل يشرف على تخرج الدفعة 13 للملازمين الأوائل للشرطة

الجزائر/ إسلام.ب
أشرف اليوم اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني،  على مراسم تخرج الدفعة الـ 13 للملازمين الأوائل للشرطة، بالمدرسة التطبيقية للأمن الوطني بالصومعة ” عبد المجيد بوزبيد “، المتكونة من 520 متربص من بينهم 35 إناث، بحضور أعضاء من الحكومة، شخصيات وطنية ووالي ولاية البليدة، السلطات المحلية والعسكرية، أعضاء من البرلمان، إطارات من الأمن الوطني، أعضاء من الأسرة الثورية، عائلات الطلبة المتخرجين، ممثلين عن المجتمع المدني إلى جانب الأسرة الإعلامية.
وحسب بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، أكد اللواء هامل على أهمية التكوين التخصصي بجهاز الشرطة، ما سمح ببلوغ أهداف العصرنة والاحترافية في صفوف الأمن الوطني. كما وجه اللواء هامل أسمى آيات التقدير إلى عائلات المتخرجين، داعيا إياهم للافتخار بأبنائهم الذين تشرفوا بالانتماء إلى عائلة الأمن الوطني ومؤسسة الشرطة الجزائرية العريقة، وبفضل التكوين العالي الذي تلقوه سيحملون على عاتقهم شرف حمل الراية الوطنية، خدمة لوطنهم وأداء واجبهم النبيل اتجاه أبناء وطنهم بكل تفان واصفا إياهم بأمل الوطن الواعد.
واستهل برنامج التخرج بتفتيش الدفعة من قبل اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، التي حملت اسم شهيد الواجب الوطني المرحوم محافظ الشرطة مناري محمد الصادق، الذي سقط في ميدان الشرف سنة 1993، تلتها كلمة مدير المدرسة التطبيقية للامن الوطني ”عبد المجيد بوزبيد”، قدم من خلالها عرضا حول أهم مراحل تربص الدفعة التي دامت 24 شهرا، شملت مختلف برامج التكوين القاعدي والعام وكذا مجالات التدريب الميدانية التي ترتكز على أسس المهنية، الاحترافية والأخلاقية تماشيا مع نظم وقوانين الجمهورية ومبادئ حقوق الإنسان.
بعد أداء الطلبة المتخرجون ليمين الإخلاص وتقليد الرتب وتكريم المتفوقين، قدم المتخرجون أنشطة وعروض رياضية وقتالية في مجال الدفاع الذاتي، تقنيات التدخل والحماية الخاصة بالشخصيات، عروض الرمي، تقنيات حفظ النظام، عكست التكوين المتميز والمستوى العالي الذي بلغه جهاز الأمن الوطني، ليتم تكريم عائلة شهيد الواجب الوطني المرحوم محافظ الشرطة مناري محمد الصادق من طرف اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني.
للإشارة، قام اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني بتدشين مركز الاتصالات الرقمية والتأهيل التقني المجهز بأحدث تكنولوجيات الاتصال السلكي واللاسلكي، حيث يندرج هذا الصرح الجديد في إطار تدعيم الهياكل العملياتية والتكوينية بالأمن الوطني في إطار مسار العصرنة والتطور الذي يشهده جهاز الأمن الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق