أحدث الأخباروطنــي

منح قطعة أرضية لمستثمر وسط أحياء سكنية تثير زوبعة بقسنطينة

الجزائر/ إسلام.ب

احتج العشرات من سكان أحياء 265 مسكن دمبري، و45 مسكن لطرش، و45 مسكن الأرقم، زيادة على سكان مجموعة جيبست بالوحدة الجوارية رقم 02 بالمدينة الجديدة علي منجلي بولاية قسنطينة، على منح قطعة أرضية وسط أحيائهم لمستثمر في ظرف قصير جدا ووسط ظروف جد مهيأة، مما أثار حفيظة سكان المنطقة خاصة وأنهم كانوا ينتظرون أن يتم تحويل هذه المساحة لفضاء ترفيهي أو مرفق إجتماعي يستفيدون منه.

وهدد هؤلاء بمراسلة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة للتدخل وإلغاء هذا الإمتياز بعدما قاموا بوقفة إحتجاجية منذ يومين أمام مقر ديوان والي ولاية قسنطينة، ومراسلتهم له قبلها لشرح وضعيتهم، حيث أكدوا في نص هذه المراسلة بأنهم كانوا ينتظرون من السلطات المحلية تهيئة هذه المساحة لصالحهم كونها متواجدة وسط عماراتهم مقترحين تحويلها الى فضاء للعب أطفالهم أو لركن سياراتهم.

ومنحت السلطات المحلية هذه القطعة لمستثمر بغرض إنجاز أستوديو تمثيل ومدرسة تكوين  وفق ما اطلع عليه السكان، وهو الأمر الذي أثار إستغراب مستثمرين أخرين الذين ضلوا لسنوات ينتظرون تجسيد مشاريعهم لأن تهيئة المناطق الصناعية لم تنطلق بعد، ليتفاجئوا بأن هذا المستثمر حصل على قطعة في قلب أحياء سكنية وسط ظروف مهيأة ومتجاوزا جميع الملفات والعراقيل البيروقراطية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق