أحدث الأخبــارسيـاســة

البرلمان يحترق وبوحجة يتسكع رفقة أتباع الجنرال “توفيق” في شوارع العاصمة ؟!

الجزائر/إسلام.ب

في الوقت الذي يعيش المجلس الشعبي الوطني حالة غليان غير مسبوقة وانسداد تام بسبب رفض رئيس البرلمان سعيد بوحجة تقديم استقالته ومقاطعة نواب الأغلبية البرلمانية للعمل معه، كسر الرجل اليوم كل البروتوكولات في مشهد غير مسبوق، بخرجته مع أحد النواب المقربين منه لإحتساء قهوة في إحدى مقاهي العاصمة.

وحسب مصادر من داخل المجلس، فإن النائب الذي رافق بوحجة هو عبد الحكيم بن طبولة نائب عن حركة الوفاق الوطني لولاية عنابة، وهو رجل ثقة بوحجة والقائم بأعماله ووسيطه لدى الوزارات والمسؤولين، كما يعرف عن هذا النائب أنه محسوب على الفريق المتقاعد محمد مدين المدعو “توفيق” ومقرب جدا من جنرال سابق بالدياراس ج.م.

خرجة بوحجة اليوم واحتساءه لقهوة في أحد أحياء العاصمة دون بروتوكولات يدفع مراقبين للتساؤل عن خلفية مغادرته مبنى زيغود يوسف في وقت يطالب فيه نواب الأغلبية البرلمانية برحيله وعن الرسائل السياسية التي يريد إيصالها بمرافقته للمقربين من الفريق المتقاعد “توفيق” .

تجدر الإشارة إلى أن النائب البرلماني ورجل ثقة بوحجة أهداه الأخير مكتبا وسيارة تابعة للمجلس الشعبي الوطني دون وجه حق، فهل هذا النائب المحظوظ فوق القانون أم أن علاقاته بالقادة السابقين لدائرة الاستعلام والأمن من شفعت له عند بوحجة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق