أحدث الأخبــاروطنــي

وبهذا تنتهي “أزمة البرلمان”..

تغطية/كنزة.خ

أنهى اليوم نواب الأغلبية البرلمانية، إضافة إلى مجموعات برلمانية أخرى، على رأسها الأحرار، الجدل القائم منذ قرابة الشهر، حول شغور منصب رئيس المجلس الشعبي الوطني، وذلك بانتخاب معاذ بوشارب، رئيس للغرفة البرلمانية السفلى، خلفا لسابقه السعيد بوحجة.

وصوّت النوّاب بالأغلبية الساحقة، على شخص معاذ بوشارب، كرجل ثالث في الدّولة، في جلسة علنية، سبقتها جلسة مصادقة حالة شغور منصب رئيس المجلس بإشراف النائب الحاج العايب الأكبر سنا والنائب أيوب شرايطية باعتباره الأصغر سنا.

وهذه نتائج التصويت بالأرقام على شغور منصب رئيس المجلس الشعبي الوطني:

المصوتون بنعم : 317

المصوتون بلا : 01

الممتنعون: 02

وعن أرقام التصويت على معاذ بوشارب رئيساً للمجلس الشعبي الوطني :من بين 321 نائب الذين شاركوا في عملية التصويت خلال هذه الجلسة، صوت 320 نائب بنعم من بينهم 33 بالوكالة، فيما امتنع نائب واحد عن التصويت.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق