سيـاســة

مباشرة بعد دعوة قايد صالح إلى الحوار.. حمس تطلق حملة “الجزائريون يتشاورون”

الجزائر/جهيد.م

أطلقت حركة مجتمع السلم، حملة سياسية وطنية، تحت شعار “الجزائريون يتشاورون” تدوم شهرًا كاملًا (من 20 ماي الجاري إلى 20 جوان المقبل ).

وأشارت حمس، في منشور على صفحتها الرسمية بموقع فيسبوك اليوم الثلاثاء، إلى أنه اطلقت الحملة السياسية “قصد مواصلة النقاش السياسي محليًا بين نخب الأمة والفاعلين في الحراك الشعبي الجزائري حول الأزمة الراهنة، وسُبل الخروج منها”، بالإضافة إلى “رغبة في بعث التشاور المحلي الجاد مع النخب والفاعليين المحليين، وبغرض بعث حيوية سياسية محلية تتوج الحراك الشعبي العام على اعتبار ما تزخر به الجزائر من نخب وكفاءات محلية حجبها التهميش والفساد والتزوير”.

وفي نفس الإطار، دعا اليوم الثلاثاء، رئيس أركان الجيش، أحمد قايد صالح، إلى “تبني الحوار الجاد”، مؤكدًا على “ضرورة مشاركة قوى وشخصيات وطنية محبة لوطنها في الحوار”.

وأشار رئيس أركان الجيش إلى أن سيادة الحوار تعني “استعداد الجميع للإصغاء إلى الجميع”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق