أحدث الأخبــارأخبار هـامةسيـاســةوطنــي

الجمعة الـ17 من الحراك.. فرحة بـ”الإنزال الحكومي” إلى سجن الحراش وإصرار على رحيل الباءات

الجزائر/سارة.ب

خرج المواطنون اليوم في العاصمة وعدة ولايات من الوطن في مسيرات الجمعة الـ17 على التوالي من الحراك الشعبي السلمي للمطالبة بالتغيير ومكافحة الفساد وأوجهه.

ورفع المتظاهرون شعارات تشير إلى مواصلة المسيرات السلمية التي سجنت العصابة، ومواصلة محاسبة رؤوس الفساد، الوحدة الوطنية خط أحمر، وغيرها من المشعارات والمقترحات التي بادر بها البعض.

كما هتف المتظاهرون باسم أحمد أويحي ورفاقه المساجين، معبرين عن فرحتهم بسجنهم ومحاسبتهم، مرددين هتافات “اويحيى يا ظالم فرحنالك ربي عالم” و “يا سلال يا فقاقير دارت بيك الموازين” إضافة إلى “بن يونس اسمع مليح الحراش شحال مليح” و”هاذي البداية ومازال مازال”.

كما جدّد المتظاهرون المطالبة بضرورة رحيل “الباءات” ما جسدته هتافات “لا حوار مع الباءات مع بقايا العصابات” في الوقت الذي دوت فيه هتافات “عصابة يا العصابة هادي بلاد ماشي غابة”.

كما دوت بقوة عبارات “الجيش الشعب خاوة خاوة وأولاد فرنسا مع الخونة” و”قلنا قاع ما تصراش وزراء في الحراش” و “حكومة في الحراش السراقة في الحراش” ناهيك عن “حكومة خاينة والأدلة كاينة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق