أحدث الأخبــارأخبار هـامةأمـن وعـدالة

تقديم 18 شخصا من أجل وقائع ذات طابع جزائي في قضية دعم حملة انتخابية

الجزائر/أسماء.ب

تم أمس الأربعاء تقديم 18 شخص من أجل وقائع ذات طابع جزائي أمام محكمة سيدي امحمد، حسبما أفاد بيان لذات الهيئة.

وبناءا على التحقيق الابتدائي المفتوح من لدن فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بالجزائر، وبتعليمات من وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد، تم أمس تقديم 18 شخصا من أجل وقائع ذات طابع جزائي وهم كالتالي:

محمد بعيري رجل أعمال ومالك ومسير  مجمع SPA – IVAL وشقيقه.

شريكي محمد بعيري وهما احمد معزوز وإبن الوزير الأول السابق عبد المالك سلال.

إضافة الى رجلي الأعمال علي حداد و حسان عرباوي.

بالاضافة الى المكلف بالمعاملات المالية لحملة مترشح للرئاسيات ومديرة وكالة بنك خاص.

ومفتش بمديرية الحفظ العقاري لولاية بومرداس.

كما تم توجيه الاتهام لـ9 أشخاص معنوية من أجل جرائم، تتعلق بتبييض الأموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية.

تبديد واستعمال أموال البنك بصفة منافية لمصالح البنك، تحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم الفعلي والمفترض بهدف الحصول على مزية غير مستحقة.

كما تم توجيه المتهمين، جنح التمويل الخفي للأحزاب السياسية، الاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات والهيئات العمومية الخاضعة للقانون العام والمؤسسات العمومية والاقتصادية ذات الطابع الصناعي والتجاري، أثناء إبرام العقود والصفقات من أجل الزيادة في الأسعار والتعديل لصالحهم في نوعية المواد والخدمات والتموين.

بالإضافة لجنحة إساءة استغلال الوظيفة عمدا بغرض منح منافع غير مستحقة للغير على نحو يخرق القوانين والتنظيمات، إبرام عقود خلافا للأحكام التشريعية والتنظيمية الجاري العمل بها بغرض إعطاء امتيازات غير مبررة للغير، تبديد أموال عمومية، التوزيع العمدي لأرباح صورية على المساهمين بالشركة.

هذا وأودع قاضي التحقيق محمد بعيري وشقيقه وشريكيه الحبس المؤقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق