رياضـة

وزير الرياضة: “”ضخ الأموال لأندية كرة القدم بدون محاسبة قد ولّى”

الجزائر/جهيد.م

كشف وزير الشباب والرياضة سليم رؤوف برناوي ، مساء اليوم الأربعاء أن الدولة ستموّل في الظرف الحالي أندية الرابطة الأولى المحترفة لكرة القدم المعنية بالمواعيد القارية عبر تغطية نفقات سفريتها.

وقال الوزير في تدخله على أمواج الأثير للإذاعة الوطنية في حصة “ملفات رياضية”: على الأندية المحترفة لكرة القدم ان تراجع سياسة التسيير، للحيلولة دون الوقوع في مشاكل مالية، مثلما تعاني منه العديد من الفرق حاليا.

الدولة اتخذت قرارا يقضي بتمويل نفقات الأندية المعنية بالمشاركة في المواعيد القارية”. وأضاف برناوي أن “أول قرار اتخذ الثلاثاء يخص مساعدة الأندية المحترفة التي ستمثل الجزائر في منافسات افريقية ماليا ، حيث أن نفقاتها ستكون على عاتق الدولة في انتظار صدور قرارات تاريخية وكبيرة خلال الأسبوع المقبل” لتوضيح جيدا هذه المسألة، مشيرا إلى أن عهد “ضخ الأموال بدون محاسبة ومراقبة قد ولى”.

ووجه المسؤول الأول على قطاع الرياضة رسالة شديدة اللهجة للأندية الجزائرية التي باتت تصرف أموالا معتبرة لشراء اللاعبين على حساب التكوين القاعدي وإنشاء مراكز التكوين ، قائلا : التسيير الذي ميّز أندية الرابطة الأولى والثانية لحد الآن أبان عن فشله وهو غير ناجح ، باستثناء نادي بارادو الذي جني أموالا كبيرة عبر بيع عدة لاعبين ولم يقم بالانتداب أبدا.”

وحسب برناوي فان الرياضات الجماعية وقعت هي الأخرى في المآزق نفسه وتعاني من شح في مصادر التمويل ( كرة السلة، الكرة الطائرة وحتى كرة اليد) وعليها أن تنتهج سياسة تسيير مغايرة لما تقوم به حاليا .
وقال في هذا الشأن : “أندية كرة السلة، الكرة الطائرة وحتى كرة اليد، وقعت في نفس المشكل وهي الآن تعاني بعدما كانت تتعاقد مع لاعبين بمبالغ خيالية. أما حاليا فقد قال الوزير أننا :” ندرس طريقة لتمويل هذه الأندية لكن عبر ترشيد النفقات وبفائدة تعود علينا. “وأن الرياضة تزدهر بالنتائج الايجابية.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق