أمـن وعـدالة

وزير الداخلية والمدير العام للشرطة يدشنان مرافق عمومية بالوادي

الجزائر/ إسلام.ب

قام وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، صلاح الدين دحمون، رفقة المدير العام للأمن الوطني، خليفة أونيسي، بتدشين المقر الجديد للمعبر الحدودي ‘الطالب العربي”، بولاية الوادي وكذا مقر الوحدة 407 لحفظ النظام بذات الولاية.

كما دشن المسؤولين المعبر الحدودي الطالب العربي، حيث استمع إلى شروحات حول عدد الوافدين إلى هذا المعبر و كذا الإجراءات المتخذة من قبل شرطة الحدود، من أجل الاستقبال الجيد للمسافرين و السرعة في تقديم الخدمات الضرورية للوافدين والمغادرين، المواطنين منهم والأجانب، كما ثمن الوزير الجهود المبذولة التي يقوم بها أفراد الشرطة وكذا حثهم على بذل المزيد من الجهد قصد تقديم خدمة نوعية لمستعملي المعبر الحدودي من مواطنين وأجانب وتسهيل حركة العبور، مؤكدا على ضرورة تزويد مراكز شرطة حدود بالوسائل والتجهيزات التقنية الحديثة والمتطورة للمراقبة.

هذا قام وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، خلال هذه الزيارة العملية، رفقة المدير العام للامن الوطني، بتدشين الوحدة 407 لحفظ النظام بولاية الوادي والتي من شانها ان تدعم المصالح العملياتية للشرطة في مجال تامين الأشخاص وحماية الممتلكات والرفع من التغطية الأمنية بالولايـــة.

هذه الزيارة تدخل ضمن وقوف وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية والمدير العام للأمن الوطني، على جاهزية أفراد الأمن الوطني وكذا وضع منشآت أمنية جديدة قيد الخدمة، للرفع من مستوى الخدمات الأمنية والجوارية التي تقدمها الشرطة للمواطن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق